الأخبار

أحمد ونيّس: وقع ضرب استقرار الدبلوماسية التونسيّة في 3 مرّات!

today10/09/2020 12

Background
share close

أكّد وزير الخارجية الأسبق أحمد ونيّس اليوم 10 سبتمبر 2020 لدى تدخله ببرنامج 18/20 بخصوص إعفاء سفير تونس لدى منظمة الأمم المتحدة قيس القبطني أنّه من حيث الشرعية، لا يوجد تعليق، لأنها تعود لرئيس الدولة، لكن في تصريف السياسة الخارجية، حين تقوم تونس باختيارها، أي أن ترتقي إلى مقعد في مجلس الأمن وهي تمثل المجموعة العربية فهي تلتزم بجملة من المقتضيات منها استقرار المنظومة الدبلوماسية والسلطة المركزية وفق قوله.

وتابع ونيّس أنه وقع ضرب هذا الاستقرار في الدبلوماسية التونسيّة 3 مرات: الأولى حين وقع عزل وزير الخارجية خميس الجهيناوي، والثانية لما وقع عزل منصف البعتي بعد أسابيع من تولي منصبه في مجلس الأمن، وثالثا حين وقع إعفاء قيس القبطني.

وأضاف ونيّس: “أين الالتزام باستقرار المنظومة الدبلوماسية التونسية؟ هذا الأسلوب مخيف ويبعث على الحيرة وطريقة تونس في السياسة الخارجية محيّرة وتضعف مصداقية الدولة أمام الخارج وفق وصفه.

https://www.facebook.com/RadioExpressFm/videos/318954762525748/?t=45

الكاتب: Asma Mouaddeb



0%