الاقتصاد

حاتم عميرة: “اتحاد الشغل استعمل شركات التأمين كوقود لنزاعه مع القطاع البنكي”

todayيوليو 5, 2021

Background
share close

أفاد حاتم عميرة المدير التنفيذي للجامعة التونسية لشركات التأمين بأنه لا وجود لإضراب ناجح معتبرا أن الإضراب دليل على الفشل وليس دليلا على النجاح، وهو دائما مضر بالاقتصاد الوطني والمصلحة العامة، حسب تعبيره.

كما أشار حاتم عميرة لدى مداخلته اليوم الإثنين 5 جويلية 2021 في برنامج “Le Grand Express” إلى أن الطرف الاجتماعي تمسك برأيه حول جملة المطالب المقدمة ولم يغلّب لغة الحوار حسب قوله، كما اعتبر أن الطرف الاجتماعي حرم الجامعة التونسية لشركات التأمين من الجلوس إلى طاولة المفاوضات.

وقال عميرة إن ما تم عقده هو مجرد جلسة تمهيدية لم تتلوها فيما بعد أي جلسات تفاوضية رغم الدعوات المتكررة من الجامعة التونسية لشركات التأمين حسب ما جاء على لسانه.

وعبر عن استغرابه من رفض اتحاد الشغل للمفاوضات أوليا، والتوصل فيما بعد إلى قناعة بأن اتحاد الشغل أراد جرّ شركات التأمين إلى مربّع خلافه مع البنوك وهو شأن لا يعني شركات التأمين بالمرة، والتي عبرت عن قبولها المبدئي والأولي بمطالب اتحاد الشغل ودعت إلى التفاوض، إلا أن الاتحاد تمسك بالإضراب.

وأضاف المدير التنفيذي للجامعة التونسية لشركات التأمين أن مصالح الموظفين والإطارات تهم بدرجة أولى شركات التأمين وهي حريصة على تحسين وضعهم المعيشي، وأن الشركات حريصة على مراجعة المنح دوريا لفائدة موظفيها وإطاراتها.

وقال ضيف برنامج “Le Grand Express” إن الاتحاد استعمل شركات التأمين كوقود لنزاعه مع القطاع البنكي، مضيفا أن تعبير اتحاد الشغل عبر عن رفضه للعمل بنظام المناولة وهو إجراء لا يخص قطاع التأمين.

وأكد أن الإضراب حق دستوري ولا نقاش في ذلك ولكن التفاوض كان لا بدّ منه لتفادي الإضراب وإيجاد توافقات.

يذكر أن كاتب عام الجامعة العامة للبنوك والمؤسسات المالية، نعمان غربي، كان قد أكد اليوم الإثنين 05 جويلية 2021، خلال تدخله في برنامج إكسبراسو، أن جميع البنوك والمؤسسات المالية في إضراب بيومين بداية من اليوم الإثنين إلى يوم غد الثلاثاء، وفق تعبيره.

واعتبر أن نسبة تطبيق الإضراب هي 100 في المائة، مضيفا أن الإضراب ناجح وأنه سيتم التنسيق مع الهيئة الإدارية لاتخاذ أشكال أخرى نضالية بعد هذا الإضراب.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

وطنية

الهايكا تدعو الصحفيين إلى التحلي بالمسؤولية تجاه تأزم الوضع الصحي

ذكّرت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري "الهايكا" الصحفيين، بأهمية الدور المنوط بعهدتهم تجاه المجتمع، ومسؤوليتهم في تقديم المعلومة الدقيقة والالتزام بالموضوعية والعقلانية والشفافية، بعيدا عن الانفعال والتشنج، وعن كل ما يضر بمصداقية الإعلام وأخلاقياته، فيما يتعلق بالتعاطي الإعلامي مع موضوع الأزمة الصحية في تونس. كما دعت "الهايكا" في بيان لها اليوم الإثنين 5 جويلية 2021 كافة الصحفيين، إلى ضرورة الانتباه إلى مخاطر الإسهاب في استعراض المشاعر الشخصية على حساب […]

todayيوليو 5, 2021


0%