الأخبار

البنك الأوروبي للاستثمار يجدّد استعداده لمساندة المشاريع التنموية لوزارتي التجهيز والنقل

today12/06/2024 52

Background
share close

جدّد نائب رئيس البنك الأوروبي للاستثمار، ايونيس تزاكيريس، استعداد البنك الأوروبي للاستثمار لمواصلة دعم وزارتي التجهيز والإسكان والنقل بما يساعدهما على إنجاز مشاريعهما التنموية، ومواصلة النظر في المشاريع المطروحة والفرص المتاحة لمزيد تعزيز هذا التعاون في المستقبل.

واستقبلت وزيرة التجهيز والإسكان والمكلفة بتسيير وزارة النقل، سارة الزعفراني الزنزري، ظهر الأربعاء 12 جوان 2024، نائب رئيس البنك الأوروبي للاستثمار، ايونيس تزاكيريس، والوفد المرافق له وذلك على هامش مشاركته في منتدى تونس للاستثمار، وفق بلاغ صادر عن وزارة التجهيز، مساء الأربعاء.

وتطرق الجانبان إلى برنامج العمل المشترك للفترة المقبلة بما في ذلك اتفاقية التعاون الفني الخاصة بمضاعفة الطريق الوطنية رقم 13 الرابطة بين ولايات صفاقس والقيروان وسيدي بوزيد والقصرين التي سيتم إبرامها بين وزارة التجهيز والإسكان والبنك الأوروبي للاستثمار خلال منتدى تونس للاستثمار.

كما تباحث الطرفان بهذه المناسبة، آفاق التعاون المتاحة في مجال النقل بما في ذلك تطوير شبكة السكك الحديدية، استنادا للمصدر ذاته.

واستعرض الجانبان، أيضا، جملة المشاريع التي ساهم البنك الأوروبي للاستثمار في تمويلها في مجالي البنية التحتية والإسكان، مع النظر في المشاريع الجارية وما تم إنجازه لإتمام هذه المشاريع بكل نجاعة.

وثمنّت الوزيرة في هذا الإطار مجهودات البنك الأوروبي للاستثمار لدعم مسار التنمية في تونس وما قدمه من مساهمات في تمويل العديد من المشاريع الاستراتيجية لوزارة التجهيز والإسكان. ودعت إلى مواصلة هذا التعاون المثمر في المرحلة القادمة ومزيد تعزيزه و خاصة في مجالات البنية التحتية للطرقات والإسكان والنقل.

وحضر اللقاء المدير العام للجسور والطرقات، صلاح الزواري، والمدير العام للإسكان، نجيب السنوسي، والرئيس المدير العام لوكالة التهذيب والتجديد العمراني، أحمد عز الدين، ومدير مشروع مضاعفة الطريق الوطنية عدد 13، معز قرمة، ومديرة التعاون الدولي، ألفة المؤدب و سمير الدهماني عن الديوان.

وتحتضن تونس الدورة 21 لمنتدى تونس للاستثمار يومي 12 و 13 جوان 2024، تحت شعار ” تونس، حيث تلتقي الاستدامة بالفرص” ومن المنتظر ان يشهد حضور 700 مشارك.

ويتضمن برنامج الدورة الجديدة، الذي تم اعداده بالتعاون مع وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي، تنظيم 3 جلسات هامة الى جانب الجلسة الافتتاحية الرسمية.

وستركز الجلسة الأولى على مسالة ” تسريع الاستثمارات الخارجية في تونس/ الإصلاحات والفرص” وستهتم ال معجلسة الثانية والتي تحمل عنوان ” الاستدامة ، مفتاح التنافسية في تونس ” بأربعة قطاعات هامة، من بينها مكونات السيارات المصنعة في تونس والطاقة الخضراء والطاقات المتجددة وقطاع الصناعات الصيدلانية وستخصص الجلسة الثالثة لإجراء لقاءات مباشرة، علما وان الهدف الرئيسي من هذا المنتدى يتمثل في خلق التكامل بين القطاع الخاص والقطاع العام.

Written by: Rim Hasnaoui



0%