الأخبار

الهاشمي الوزير: 120 ألف مواطن تلقى الجرعة الثالثة حتى الآن

today3 نوفمبر 2021

Background
share close

أكد الدكتور الهاشمي الوزير رئيس اللجنة الوطنية للتلقيح اليوم الأربعاء 3 نوفمبر 2021 أن تلقي جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا كافية لتطوير المناعة ضدّ الفيروس، وأن الجرعة الثالثة تأتي لتطوير هذه المناعة لفئات معينة.

وأوضح الدكتور الهاشمي الوزير رئيس اللجنة الوطنية للتلقيح في تصريحه لبرنامج اكسبرسو أن الأولوية حاليا هي استكمال الجرعة الأولى والثانية لمختلف الفئات العمرية، وتعزيز المناعة بالجرعة الثالثة للفئات المتقدمة في السن.

وأشار إلى أن الجرعة الثالثة موجهة للفئات من 75 سنة فما فوق، ثم نزلت إلى 60 سنة فما فوق وتشمل في الوقت الحالي الفئات العمرية 50 سنة فما فوق، ولن هذه الجرعة الثالثة لتعزيزالمناعة فئات عمرية أخرى أقل سنا في الوقت الحالي.

وأضاف أن حوالي 120 ألف مواطن تونسي تلقى الجرعة الثالثة حتى الآن مع احترام الآجال، والتي تشترط مرور خمسة أشهر فأكثر على استكمال الجرعة الثانية بالنسبة للفئات العمرية المذكورة.

وفيما يتعلق بالجرعة الرابعة، شدد رئيس اللجنة الوطنية للتلقيح على أنها متاحة لفائدة بعض المسافرين نحو دول لا تعترف حتى الآن بفاعلية تلقي جرعتين من اللقاح الصيني والروسي، وذلك بهدف تيسير عملية سفرهم.

أما الأشخاص الذين تلقوا جرعة واحدة نظرا لإصابتهم سابقا بفيروس كورونا، أوضح الهاشمي الوزير أنهم مازالوا محميين وأن مناعتهم أعلى من الأشخاص الذين تلقوا جرعتين من التلقيح، وأضاف أنه يمكن تلقيح بعضهم بجرعة ثانية لتعزيز المناعة في حال كانوا من الفئة العمرية المشمولة بالجرعة الثالثة وبتعزيز المناعة.

وأكد الهاشمي الوزير بخصوص المتحورات المنتشرة في العالم من فيروس كورونا، أنه لم يقع حتى الآن تسجيل أي متحور جديد من كورونا في تونس، وأن الوضع الصحي في تحسن مستمر.

وأضاف أن فصل الخريف والشتاء قد يتسبب في مزيد انتشار الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي، وأشار إلى ارتفاع نسبة المناعة ضدّ كورونا في بلادنا كما شدد على ضرورة استكمال التلقيح بالنسبة لكل الفئات.

وبخصوص نسبة الإقبال على التلقيح قال الوزير إن الإقبال على الجرعة الثالثة يتجاوز 30 بالمائة من المدعويين في حين أن الإقبال أقل على تلقي الجرعة الأولى والثانية.

وأشار ضيف برنامج اكسبرسو إلى امكانية تنظيم يوم مفتوح آخر لتلقيح الفئة العمرية 18 سنة فما فوق، خاصة مع اتخاذ قرار باجبارية حمل جواز السفر في الفترة القادمة.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

فتحي شفرود

الأخبار

فتحي شفرود: بعض الهبات مُنحت لتونس ولم تُصرف كاملة بعد تجاوز الآجال

أكد فتحي شفرود رئيس الجمعية التونسية للمراقبين العموميين اليوم الأربعاء 3 نوفمبر 2021 أن مطلب رئيس الجمهورية قيس سعيد بضرورة القيام بجرد وتدقيق في كل القروض والهبات التي تحصلت عليها تونس في السنوات الماضية هو مطلب شرعي بالنظر إلى نسبة المديونية العالية. وأضاف فتحي شفرود رئيس الجمعية التونسية للمراقبين العموميين في تصريحه لبرنامج اكسبرسو أن مآل القروض والهبات والجهات المتدخلة فيها، عديدة ومختلفة وهو ما يفسر عدم وجود معلومات مجمعة […]

today3 نوفمبر 2021

اكتب تعليقا (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%