الأخبار

بسام النيفر: عجز ميزانية الدولة لكامل سنة 2021 ، 10.417 مليار دينار

todayديسمبر 3, 2021 1

Background
share close

أفاد المحلل المالي بسام النيفر خلال حضوره اليوم الجمعة 03 ديمسبر 2021 في برنامج “ايكوماغ” إنّ عجر ميزانية الدولة إلى حدود شهر سبتمبر من السنة الحالية دون اعتبار مداخيل الخوصصة والهبات بلغ 3.789 مليار دينار.

وأضاف بسام النيفر أنّ العجز في الميزانية المتوقع في قانون المالية التعديلي سيبلغ 10.417 مليار دينارأما  عجز الميزانية في الثلاث أشهر الأخيرة فقط  من هذه السنة بلغ 6.627 مليار دينار دون اعتبار الهبات والمداخيل المصادرة.

وفسّر المحلل المالي قائلا أنّ الدولة ستقوم بصرف أموال أكثر من مداخيلها بـ 6.627 مليار دينار، ويجب هنا إيجاد الحلول لتوفير هذه المبالغ، مضيفا أنّه سيتم تغطية جزء من هذا العجز من السوق الداخلية التي ستوفر 2540 مليون دينار من عمليات الاكتتاب الوطني عن طريق رقاع الخزينة وقرض الرقاع الوطني، إضافة إلى موارد خزينة أخرى.

وقال ضيف البرنامج إنّ عجز ميزانية الدولة لكامل سنة 2021 هو 10.417 مليار ديناروإلى حدود شهر سبتمبر العجز 3.789 مليار دينار، والفارق بينهما والذي يبلغ 6.627 مليار دينار يمثل قيمة العجز في الثلاثة أشهر الاخيرة من سنة 2021، وتغطية هذا العجز ممكنة عن طريق السوق الداخلية، ومن خلال  كذلك المداخيل الجبائية التي عرفت تحسنا.

وإن لم يتم تغطية هذا العجز سيتم ترحيل المشكل إلى السنة المقبلة أين ستجد الدولة نفسها أمام ديون داخلية كبيرة.

وفي معرض حديثه عن قانون المالية لسنة 2022 أفاد المحلل المالي بأنّه جرت العادة أن يتم اصدارأواخر شهر ديسمبر، مستبعدا أن تنتهي السنة الحالية دون نشر القانون.

وبيّن ضيف البرنامج أنّه في صورة عدم اصدار قانون المالية لسنة 2022 فإنّه يمكن لرئيس الجمهورية أنّ يصدر أوامر رئاسية بثلاثة أشهر وهو ما يضمنه القانون، معتبرا أنّ مشاكل تونس في قوانين المالية ليست التمويل بل غدم قدرتها على التحكم في المصاريف من كتلة أجور ومصاريف دعم.

وتابع المحلل المالي بسام النيفر قائلا إنّ نسبة خلاص الديون الخارجية لتونس سنة 2022 ستكون أقل من السنة الحالية حيث قامت تونس خلالها بخلاص 2.7 مليار دولار حسب تقرير صندوق النقد الدولي، أما سنة 2022 فستقوم تونس بخلاص 2 مليار دولار.

وشدّد بسام النيفر على أنّ الحل الوحيد اليوم يتمثل في المرور إلى الاصلاحات الكبرى، مبرزا أنّ سنة 2022 سنة مهمة جدا حيث يجب إيجاد حلول مع صندوق  النقد الدولي في الأربعة أشهر الأولى من السنة.

 

 

 

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

كوثر المؤدب

الأخبار

جواز التلقيح إجباري لدخول الفضاءات الجامعية

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في بلاغ لها اليوم الجمعة 3 ديسمبر 2021، أن دخول كافة الفضاءات الجامعية يتطلب الاستظهار اجباريا بجواز التلقيح ابتداء من 22 ديسمبر الجاري. وأضافت الوزارة أن هذا الإجراء يأتي عملا بأحكام  المرسوم الرئاسي عدد 1 لسنة 2021، المؤرخ في 22 أكتوبر 2021 والمتعلق بجواز التلقيح لفيروس كورونا. ودعت الوزارة في هذا الإطار كافة الطلبة إلى إتمام عملية التلقيح ضدّ فيروس كورونا قبل دخول هذا […]

todayديسمبر 3, 2021 2 2

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%