الأخبار

رئيس بلدية صفاقس: مصب برج شاكير سيسبب أزمة نفايات في تونس كما في صفاقس

today26/10/2021

Background
share close

أكّد رئيس بلدية صفاقس منير اللومي في تصريح للاكسبراس أف أم أن الوضع البيئي في صفاقس مازال على حاله بل يتجه نحو الأسوأ في ظل تواصل تراكم الفضلات خاصة خارج منطقة بلدية صفاقس.

وأفاد اللومي أن وزيرة البيئة قامت بعقد جلسات حول هذه الإشكالية كاشفا أن رؤساء البلديات في صفاقس ينتظرون زيارة الوزيرة للتباحث معها في هذا الشأن خاصة وأنهم طلبوا عقد لقاء معها بموجب رسالة بتاريخ 14 من أكتوبر الجاري ولازالوا ينتظرون الرد.

وفي إجابته على سؤال يتعلق بالحل الجذري لمعظلة النفايات كشف اللومي أنه لابد من إنهاء منظومة المصبات الحالية وذلك بإحداث وحدات لمعالجة الفضلات وهي خطوة تتطلب وقتا كافيا لتركيزها،مضيفا أن التأخر في المضي في هذا التوجه وخاصة في جانب الدراسات والبحث عن الأماكن، خلق هذا الإشكال في صفاقس والذي قد يحدث في ولايات أخرى وخاصة منها تونس في ظل بلوغ مصب برج شاكير طاقته القصوى.

وبين رئيس بلدية صفاقس أن توظيف التجهيزات والوحدات الصناعية يمكّن من استخراج الغاز والأسمدة في عملية معالجة النفايات واستغلالها في مجالات أخرى وتكون مردوديتها افضل. وشدد منير اللومي على أن هناك مدنا لا تتوفر حتى على مصبات للفضلات وهو ما أدى إلى ظهور مصبات عشوائية متناثرة في عدة أماكن وهو ما يؤكد ضرورة إنهاء هذه المنظومة القديمة وغير المجدية والتي تؤثر سلبا على البيئة والمواطن.

 

صفية المحرر

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

هشام السنوسي

الأخبار

السنوسي : الأطراف القلقة على حرية الإعلام تحوّلت إلى أجهزة حقيقة تسيطر على مفاصل الدولة

قال اليوم عضو الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري (الهايكا) هشام السنوسي خلال تدخله اليوم في برنامج "حديث الساعة" أنّ حرية التعبير كانت موجودة تحت اسم حرية الكلام وتم إفراغها من محتواها وأصبحت عبارة عن" قول الي تحب وأنا نعمل الي نحب". وتابع عضو الهايكا هشام السنوسي أنّ هناك حيرة على حرية التعبير في تونس نظرا لغياب رؤية واضحة، وإلى حدّ الآن لا نعرف كيف يمكن أن يكون التصوّر الإعلامي […]

today26/10/2021

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%