إقتصاد

أنا يقظ: 17 وعد لحكومة بودن 8منها مازالت في طور التحقق و7 لم تحقق

todayفبراير 22, 2022

Background
share close

عقدت منظمة أنا يقظ اليوم 22 فيفري 2022 ندوة صحفية لتقديم تقرير “بودن ميتر” المتعلق بتنفيذ الوعود التي التزمت بها نجلاء بودن عند توليها لمهامها على رأس الحكومة، ويعتمد هذا التقرير في تجميع المعطيات على المواقع الرسمية لمؤسسات الدولة وعلى تصريحات المسؤولين في مختلف وسائل الإعلام ذات المصداقية.

وحسب ماتم تقديمه في الندوة فإن وعود نجلاء بودن تلخصت في 17 وعدا حيث نجد 8 وعود لا تزال في طور التحقيق و7 وعود لم تتحقق ووعدين اعتبرتهما المنظمة فضفاضين ولا يمكن قياسهما.
و تم تقسيم هذه الوعود كالآتي:
10 وعود في مجال الحوكمة ومكافحة الفساد:
حيث فشلت رئيسة الحكومة في تحقيق 5 من هذه الوعود بينما شرعت في العمل على 4 وعود.
وأشارت أنا يقظ إلى أنه لا يمكن الحديث عن مكافحة الفساد في ظل غياب إستراتيجية واضحة لمكافحة هذه الظاهرة وفي ظل تواصل إغلاق الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد،حيث انطلقت هذه الهيئة في العمل على استراتيجية للفترة 2022-2026 ولكن هذا المسار توقف منذ تولي تولي بودن لمهامها.
وأوضحت أنا يقظ أن رئيسة الحكومة لم تظهر منذ توليها لمهامها أية نية جدية لمكافحة الفساد في إطار مهامها.
3 وعود في المجال الإقتصادي: حيث فشلت رئيسة الحكومة في تحقيق وعد بينما يوجد وعدين في طور الإنجاز.
وقد تجلى عدم نجاح الحكومة في هذا المجال حسب ما جاء في الندوة، في التقرير الأخير الذي نشرته وكالة فيتش رايتينغ حيث جاءت توقعاتها سلبية بخصوص تونس.
إضافة إلى ذلك لم تبادر الحكومة الحالية بإرساء أية إجراءات أو سياسات من شأنها التسريع بتنشيط الدورة الإقتصادية.
4 وعود في المجال الإجتماعي:
حيث انطلقت نجلاء بودن في تنفيذ وعدين وفشلت في تحقيق وعد آخر.
وأشارت أنا يقظ أن أبرز مثال على عدم النجاح في تحقيق هذه الوعود يتمثل في عدم القدرة على تحسين القدرة الشرائية للمواطن.
حيث نصت الوثيقة المسربة التي يتم التفاوض بشأنها مع صندوق النقد الدولي على التمشي نحو الرفع التدريجي في دعم المحروقات والترفيع في معاليم الكهرباء والغاز دون التخطيط للترفيع في الدخل الفردي.
هذا واعتبرت منظمة أنا يقظ آداء رئيسة الحكومة سلبيا بالقارنة مع ما وعدت به.
كما أشارت أنا يقظ أننا لم نشهد أي كلمة أو خطاب لبودن موجه للشعب منذ تنصيبها على رأس الحكومة إلا في مناسبة واحدة في إطار حفل إطلاق المنصة الإلكترونية لتسجيل المؤسسات عن بعد.
وأوضحت أنا يقظ أنه ومنذ تنصيبها منذ أكثر من 100 يوم إلا أن رئيسة الحكومة لم تقم بأي حوار تلفزي أو صحفي.
إضافة إلة ذلك تستنكر المنظمة غياب استراتيجية واضحة لعمل كل وزارة بالرغم من تعهد رئيسة الحكومة بضمان نجاعة العمل الحكومي.
هذا واعربت أنا يقظ عن قلقها من التداخل بين صلاحيات رئيس الجمهورية ورئيسة الحكومة وهو ما جعل نجلاء بودن في وضع تبعية مطلقة لرئيس الجمهورية كأي عون تنفيذ ينفذ رؤية وقرارات الرئيس.

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

جمال القصيبي

إقتصاد

القصيبي: كفاءات تونسية هي التي وضعت منصات رقمية خاصة برخص البناء في مختلف البلدان

قال رئيس الجامعة الوطنية لمؤسسات البناء والأشغال العمومية جمال القصيبي اليوم الثلاثاء 22 فيفري 2022 إنّ القطاع العمومي هو الذي يقوم بتدوير عجلة الاقتصاد وقت الأزمات. وأفاد القصيبي خلال حضوره في البرمجة الخاصة التي تؤمنها إذاعة إكسبراس أف أم حول قطاع البناء بأنّ هذا الأخير يوفّر 520 ألف موطن شغل ويمثّل فقط 7 بالمائة من الناتج القومي، في حين أنّ القطاع كان يمثل سنة 2005 33 بالمائة. وتابع محدّثنا قائلا […]

todayفبراير 22, 2022 2

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%