الأخبار

حلم العرب ببلوغ أسود الأطلس نصف نهائي المونديال

todayديسمبر 10, 2022

Background
share close

بعد المسيرة المذهلة لمنتخب المغرب في نهائيات كأس العالم، المقامة حاليا في قطر، تطمح جماهير الكرة العربية لمواصلة منتخب (أسود الأطلس) مشواره الأسطوري في المونديال الاستثنائي، الذي يجرى للمرة الأولى في الوطن العربي.

 

وسيكون منتخب المغرب على موعد مع حلم آخر، كان منذ فترة قصيرة بعيد المنال، بالتأهل للدور قبل النهائي لكأس العالم، حينما يواجه منتخب البرتغال، اليوم السبت، على ملعب (الثمامة) في دور الثمانية للمونديال القطري.

 

وأصبح منتخب المغرب أول فريق عربي يبلغ دور الثمانية في تاريخ كأس العالم، التي انطلقت نسختها الأولى عام 1930، بعدما تغلب على منتخب إسبانيا 3 / صفر بركلات الترجيح في دور الـ16 للمسابقة يوم الثلاثاء الماضي، عقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بدون أهداف.

 

وبات المنتخب المغربي الفريق الوحيد من خارج قارتي أوروبا وأمريكا الجنوبية، يتواجد في دور الثمانية بمونديال 2022، لكنه يأمل أيضا في أن يصبح أول فريق عربي وأفريقي يحجز مقعدا في الدور قبل النهائي للبطولة الأهم والأقوى في عالم الساحرة المستديرة.

 

ويسعى منتخب المغرب، الذي يشارك في المونديال للمرة السادسة في تاريخه، لأن يكون أول فريق أفريقي وثالث منتخب من خارج أوروبا وأمريكا الجنوبية يتواجد في المربع الذهبي للمونديال، بعد منتخبي الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الجنوبية عامي 1930 و2002 على الترتيب.

وجذب منتخب المغرب جميع الأنظار إليه في المونديال الحالي بفضل نتائجه الرائعة وأداء نجومه الاستثنائي خلال مسيرته في البطولة، ما يجعله يقف على قدم المساواة مع عمالقة كرة القدم في العالم حاليا.

 

وأبهر منتخب المغرب كل متابعي البطولة بمستواه المذهل منذ مباراته الافتتاحية بالمونديال، ليواصل أداءه التصاعدي في البطولة، ويتصدر المجموعة السادسة “الصعبة”، التي ضمت اثنين من أبرز المرشحين للمنافسة على اللقب، هما منتخب كرواتيا، وصيف النسخة الماضية للمسابقة عام 2018، ومنتخب بلجيكا، صاحب المركز الثالث في المونديال الماضي، الذي يحتل المركز الثاني عالميا في آخر تصنيف للمنتخبات صادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

 

محمد الهادي بولعابة

الكاتب: Rim Hasnaoui


المقال السابق

الأخبار

إطلاق حملة مناصرة للمصادقة على اتفاقية العمل الدولية عدد 190

بمناسبة الإحتفال باليوم العالمي لحقوق الإنسان ،نظم كل من الإتحاد العام التونسي للشغل واتحاد النقابات النرويجية يوم دراسي من أجل إطلاق حملة مناصرة للمصادقة على اتفاقية العمل الدولية عدد 190 تحت شعار "من أجل عالم عمل خال من العنف والتحرش".   وبينت إقبال بن موسى أستاذة في كلية الحقوق بتونس أن هذه الإتفاقية تم اعتمادها في جوان 2019 والهدف اليوم هو دعوة الحكومة للمصادقة عليها حتى تصبح ملزمة للدولة التونسية. […]

todayديسمبر 10, 2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%