الأخبار

سعاد بن كافي: 78 مكونة للفتاة الريفية أُحلن على التقاعد دون تسوية وضعيتهن

today23/12/2021 2

Background
share close

انعقد اليوم الخميس 23ديسمبر 2021 ندوة لعرض أشكال العنف المهني الاقتصادي المسلط على مكونات مركز التكوين المهني للفتاة الريفية التابعين للمجلس الجهوي بالولايات، تحت إشراف الاتحاد الوطني للمرأة في مقر النقابة الوطنية للصحفيين.

حيث صرحت لاكسبراس أف أم سعاد عبد الكافي المكلفة بالتكوين في مركز التكوين المهني للفتاة الريفية بمرناق بأن هذه الندوة انعقدت للتعريف بقضيتهم المتمثلة في العنف الاقتصادي المسلط على المكونات.

كما أوضحت عبد الكافي أن وزارة التنمية خصصت ميزانية لفائدة المكلفات بالتكوين تقدّر بحوالي 2 مليار دينار، تقدمها الوزارة للمصالح الجهوية في الولايات، وتقوم المصالح الجهوية بصرفها للاتحاد الوطني للمرأة.

كما قالت سعاد بن كافي إن المكلفات بالتكوين تقدمن للاتحاد الوطني للمرأة بمطالب لتسوية وضعيتهن إلا أن الاتحاد نفى أن يكون له دور في تسوية وضعية المكونات، وأشارت إلى أن الولاة رفضوا إجراء أي مقابلة معهم، للاستماع لمشاغلهم.

وأضافت بن كافي أن المكلفات بالتكوين قمن بتنفيذ عدة وقفات احتجاجية أمام مقر رئاسة الحكومة منذ عام 2014 وتم تقديم الملف الذي يحتوي على مطالب المكونات إلى كل الحكومات المتعاقبة على الحكم ولكنهن لم يتحصلن إلا على وعود لإيجاد حلول دون تنفيذها.

وأشارت بن كافي إلى أن عدد المكلفات بالتكوين أصبح 90 مكونة من أصل 168 مكونة، موضحة أن 78 مكونة خرجن على التقاعد دون تسوية وضعيتهن.

 

نبيل الكفافي

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

المخابز

الأخبار

المخابز غير المصنّفة توفّر 40% من حاجيات التونسيين ومهددة بالغلق!

قال رئيس الغرفة الجهوية لأصحاب المخابز بصفاقس سالم البادري اليوم الخميس 23 ديسمبر 2021، إنّ الخبز المتوفر في تونس تتولى صناعته نوعان من المخابز، الأولى مصنّفه وتدعمه الدولة ولم يشهد سعر خبزها أي تغيير، ومخابز أخرى غير مصنفة، تستعمل الفارينة الرفيعة وغير المدعمة التي شهدت زيادة في أسعارها. وأوضح رئيس الغرفة الجهوية لأصحاب المخابز بصفاقس سالم البادري في تصريحه لبرنامج سمارت كونسو أن أسعار بيع الخبز حرة في المخابز غير […]

today23/12/2021

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%