الأخبار

سعيد ميتر: 6% فقط من وعود رئيس الجمهورية تحققت و22% منها فضفاضة

today25 أكتوبر 2021

Background
share close

عقدت منظمة أنا يقظ اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021 ندوة صحفية للإعلان عن تقرير سعيد ميتر الذي يقيم مدى التزام رئيس الدولة قيس سعيد بالوعود التي قطعها.

وأظهر تقرير سعيد ميتر لمنظمة أنا يقظ أن رئيس الجمهورية قيس سعيد قد تعهد بتحقيق 32 وعد في مختلف المجالات، ومن هذه الوعود 6% فقط تم تحقيقها.

حيث أن 44 بالمائة لم تتحقق، و22 بالمائة وعود فضفاضة أي لا يمكن قياسها، و22 بالمائة في طور الإنجاز، ومن بين الوعود نجد الإجراءات العاجلة التي تضمنت وعدا فقط في طور الإنجاز وهو استرجاع الدور الاجتماعي للدولة.

وأظهر التقرير أن الوعود التي لم تتحقق فهي، رئيس جامع لكل الفرقاء السياسيين، وتكريس حياد المرفق العام، وأول مبادرة تشريعية تتعلق بإنشاء المجلس الأعلى للتربية والتعليم.

أما فيما يتعلق بالوعود في مجال السياسة الخارجية، فهناك وعدين في طور الإنجاز وهي، الوقوف مع القضايا العاجلة وعلى رأسها القضية الفلسطينية، وكذلك دعم العلاقات مع دول شمال إفريقيا.

وبالنسبة للوعود التي لم تتحقق، فهي تجريم التطبيع واعتباره خيانة عظمى.

وفيما يتعلق بمجال الأمن والدفاع هناك 2 وعود لم تتحقق من جملة أربعة وعود.

وبالنسبة للوعد الذي تحقق فهو، اعتماد سرية الاستراتيجيات الأمنية والعسكرية المتعلقة بالأمن القومي.

وفي المجال الاقتصادي هناك وعد فضفاض وهو مراجعة الاتفاقيات المجحفة بما يخدم مصلحة تونس، وهناك وعد في طور الإنجاز وهو دعم القدرة الشرائية للمواطن.

أما فيما يتعلق بالمجال الاجتماعي فهناك 2 وعود لم تتحقق وهي، تعزيز مكاسب المرأة ومقاومة انتحار الأطفال، وهناك وعد فضفاض وهو ضمان الحق في الحياة للرضع.

أما الوعود التي هي في طور الإنجاز فهي، تقديم مشروع قانون للإحاطة بعائلات شهداء وجرحى المؤسسة الأمنية، وإنشاء مؤسسة ترعى العسكريين والأمنيين.

وفيما يخص مجال مكافحة الفساد هناك وعدين لم يتحققا وهما، مكافحة التهرب الضريبي وتبييض الأموال، وتكريس دولة القانون، وهناك وعد فضفاض هو تكريس المحاسبة والمراقبة.

أما في مجال التنمية والتشغيل، فهناك وعد فضفاض وهو ضمان الحق في الشغل والحرية والكرامة الوطنية، ووعد في طور الإنجاز وهو مقاومة التهميش في المناطق الداخلية.

وفيما يتعلق بالوعود التي لم تتحقق، فهي تعزيز الحقوق والحريات، وضمان علوية القانون، وإلغاء الأمر المتعلق بحالة الطوارئ.

أما الوعود المتعلقة بالمجال السياسي، فهناك وعد لم يتحقق وهو، تغيير القانون الانتخابي للانتخابات التشريعية، ووعد في طور الإنجاز وهو، تغيير تركيبة النظام السياسي.

وفي هذا الإطار تقدمت منظمة أنا يقظ بعدة مقترحات أهمها، وضع خارطة طريق واضحة وبرنامج عمل فعلي، والإعلان عن أولويات مكافحة الفساد، ونشر المبادرات التشريعية بصفة رسمية بما يسمح بمناقشتها، ونشر أعمال لجنة استرجاع الأموال المنهوبة وخطة عملها، وتوضيح السياسة الخارجية للدولة التونسية.

 

يسرا قعلول

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

ناجي جلول

الأخبار

جلول : “أنا من الناس الذين فشلوا وكنت ضمن منظومة الفساد وأخطأت وأتحمل مسؤوليتي”

شبّه رئيس الائتلاف الوطني التونسي ناجي جلول خلال حضوره اليوم الاثنين 25 أكتوبر 2021 في برنامج "حديث الساعة" السياسة بكرة القدم  حيث ليس بإمكان ممارستها في إطار الفرد،معتبرا أنّ  في تونس لا وجود للأحزاب. وقال ناجي جلول  "أعتقد أنّ الحزب الوحيد في تاريخ تونس هو الحزب الاشتراكي الدستوري" معتبرا حزب حركة النهضة جماعة عقائدية وحزب قلب تونس جمعية خيرية وحزب نداء تونس كانت ردة فعل وبقية الأحزاب هي مكونات لجمعيات. […]

today25 أكتوبر 2021

اكتب تعليقا (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%