الأخبار

نقص بـ 100 ألف دينار يوميا في موارد شركة السكك الحديدية وهذا هو السبب

today06/10/2022

Background
share close

أعلنت الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية، عن تواصل تعطل حركة قطارات نقل الفسفاط والبضائع بمناطق صفاقس وقابس وقفصة نتيجة رفض أعوان سياقة القطارات في المناطق المذكورة تأمين سيرها وهو ما أثر كذلك على حركة قطارات الخطوط البعيدة الرابطة بين صفاقس وقابس.

وأوضحت الشركة في بلاغ صادر عنها اليوم الخميس 6 أكتوبر 2022، أن هذه التحركات التي انطلقت منذ يوم الأربعاء 28 سبتمبر 2022، تم تنفيذها دون سابق إعلام وفقا للصيغ المعمول بها في التحركات النقابية.

وأضافت أن هذه التحركات ترتبط بجملة من الطلبات “منها ما يتعلق بإعادة تشغيل الخط 13 الرابط بين صفاقس والمتلوي والذي يتسبب غلقه جراء بعض الاحتجاجات الاجتماعية في تعطيل عمل الشركة بمنع الرحلات على المسافرين وبالزيادة المشطة في كلفة نقل الفسفاط باستغلال الخط 21”.

كما أشارت إلى أن الاحتجاجات تتعلق أيضا ببعض المطالب كمضاعفة كمية الحليب المسندة للعاملين بمناطق الجنوب والترفيع في قيمة وصولات الأكل وإرجاع المطرودين.

ولفتت الشركة إلى أنها تلقت لائحة تتضمن مطالب المحتجين من قبل الاتحاد الجهوي للشغل بقفصة بتاريخ 30 سبتمبر 2022 لتليها لائحة ثانية بتاريخ 3 أكتوبر2022 من قبل الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس.

وذكرت أنه تم منذ شهر جوان 2022 تداول عدد من النقاط المعنية وتضمينها في محضر اتفاق مع عدد من أعضاء الجامعة العامة للسكك الحديدية بالإضافة إلى الاتفاق مع الجامعة على إعداد الملفات اللازمة لدرس طلب إرجاع المطرودين وعرضه على أنظار مجلس الإدارة المقبل خلال شهر أكتوبر 2022.

ودعت الشركة أعوانها إلى تقديم الصالح العام والتعامل الإيجابي، مبرزة استعداد الإدارة العامة للاستجابة قدر المستطاع إلى المطالب المقدمة وفقا للصيغ القانونية.

وأشار البلاغ إلى أن الإدارة العامة للشركة كانت قد اقترحت عقد اجتماع موحد للجهتين المعنيتين للنظر في المطالب لكن الطرف النقابي خير تأجيل الاجتماع إلى تاريخ لاحق.

وأضافت أنه رغم هذه الجهود فإن إيقاف سير قطارات الفسفاط والبضائع يتواصل مما يتسبب في “نقص على مستوى موارد الشركة بقرابة 100 ألف دينار يوميا دون اعتبار الخسائر على المستوى الوطني” وفق نص البلاغ.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

لطفي الرياحي

الأخبار

عمّار ضيّة: سلاح المقاطعة يُستعمل مع المنتوجات سريعة التعفّن

أكد رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك عمّار ضيّة اليوم الخميس 6 أكتوبر 2022 أن تطور ثقافة المواطن نحو اعتماد آليات مثل آلية المقاطعة يحتاج إلى بناء لهذه الثقافة وصولا لما لا إلى تدريسها، وأكد أن المقاطعة تعدّ موقفا كبيرا يحتاج إلى درجة عالية من الوعي، والتخلص من التبعيات. وأشار عمّار ضيّة لدى حضوره في برنامج الشارع التونسي، إلى أن الارتقاء إلى ثقافة المقاطعة يحتاج إلى توفر عدة شروط، وأكد أن […]

today06/10/2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%