الأخبار

وزارة العدل: نحو اعتماد شهادة الجنسية الحاملة للإمضاء الإلكتروني

todayديسمبر 15, 2022

Background
share close

أذنت وزيرة العدل ليلى جفال خلال جلسة عمل انعقدت يوم أمس وخصصت للنظر في عدد من المشاريع المتعلقة بتحقيق الانتقال الرقمي للمنظومة العدلية بتعميم استغلال المنظومة الالكترونية الجديدة للجنسية بمحاكم النواحي وتدعيم ذلك بالدورات التكوينية لفائدة قضاة النواحي وكتبة المحاكم المكلفين بالجنسية، بالإضافة إلى الشروع في إرساء شهادة الجنسية الحاملة للإمضاء الإلكتروني والمستخرجة على الخط.

كما أذنت وزيرة العدل ليلى جفال بانطلاق تنفيذ المرحلة الرابعة للمنظومة الجزائية الجديدة وتوسيع تجربتها في المحاكم، كتعميم المحاكمات عن بعد في المادة الجزائية.

ولتدعيم البنية التحتية للإدارة الالكترونية أذنت الوزيرة بتوفير الموجبات اللازمة لاعتماد الإمضاء الالكتروني وشهادات المصادقة الالكترونية، كما صادقت على الوثيقة المرجعية المتعلقة بإطار الاتساق التقني الذي تم إعداده مؤخرا.

كما أذنت بالشروع في إنجاز منظومة المساعدة الفنية للقضاء، بما يمكّن من توفير قاعدة بيانات هامة للنصوص القانونية والمواثيق الدولية وفقه القضاء.

وفي نهاية الجلسة، أكدت الوزيرة ضرورة الإسراع في استكمال جميع المشاريع المذكورة قصد تحقيق انتقال رقمي شامل لمكونات المنظومة القضائية والسجنية وتهيئة أرضية ملائمة لعدالة الكترونية آمنة وصفر ورقية.

هذا وقد اطلعت الوزيرة على مدى تقدم مشروع منظومة “J Share” التي تخول النشر الالكتروني للقضايا المدنية والتجارية والتلخيص الآلي لماديات الأحكام القضائية.

وذكّرت الوزيرة بأنه تم تخصيص محور استراتيجي كامل للانتقال الرقمي للمنظومة العدلية بالمخطط القطاعي 2023-2025 واعتباره من المحاور ذات الأولوية في الإنجاز وذلك تجسيما لانخراط الوزارة في الاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بالإدارة الالكترونية وتطوير النظم المعلوماتية المندمجة كإضفاء مزيد من النجاعة والفاعلية على مرفق العدالة وتيسير النفاذ إليها وتقريبه إلى المواطنين وتقليص الزمن القضائي وتقديم خدمات على الخط تستجيب لتطلعات المتقاضين والمتداخلين في الشأن القضائي.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

الأخبار

بطاقة إيداع بالسجن في حق موظف بمقر معتمدية لشبهة تدليس

أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين يوم الأربعاء 14 ديسمبر 2022 بطاقة إيداع بالسجن في حق مستكتب إدارة بمقر معتمدية القصرين الشمالية من أجل شبهة تدليس شهادة مدرسية لإنتدابه. هذا ومازالت التحقيقات متواصلة معه وفق ما أكده صلاح الدين الراشدي وكيل الجمهورية والناطق الرسمي باسم المحكمة الإبتدائية بالقصرين.   فدوى القرمازي  

todayديسمبر 15, 2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%