الأخبار

برنامج استثنائي لتأمين التنقل مع بداية العطلة

today17/12/2021

Background
share close

وضعت وزارة النقل برنامجا استثنائيا لمجابهة الطلب المتزايد تزامنا مع انطلاق العطلة المدرسية والجامعية للثلاثي الأول من السنة المدرسية والجامعية 2021-2022 اليوم الجمعة 17 ديسمبر 2021، واستعدادا لدخول المرسوم رقم 1 لسنة 2021 المؤرخ في 22 أكتوبر 2021 المتعلق بجواز التلقيح حيز النفاذ بداية من 22 ديسمبر 2021، وذلك بهدف تأمين تنقل التلاميذ والطلبة خلال العطلة في أفضل الظروف والحد من انتشار العدوى.

وأوضحت وزارة النقل أنه من المنتظر أن تؤمّن الشركة الوطنية للنقل بين المدن يومي 16 و17 ديسمبر 2021، 17 سفرة إضافية إلى جانب 72 سفرة منتظمة ذهابا وإيابا انطلاقا من باب عليوة و9 سفرات إضافية إلى جانب 52 سفرة ذهابا وإيابا ذهاب انطلاقا من محطة النقل البري بباب سعدون.

ومن جانبها ستعزّز الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية قطاراتها بعربات إضافية مع الحفاظ على الأسطول نفسه، إضافة إلى برمجة سفرتين إضافيتين على خطي (تونس – قابس) و(تونس غار – الدّماء) لتوفّر بذلك 1400 مقعدا إضافيا يوميا إلى جانب   7200مقعدا المتوفّرة يوميا.

وبالنسيبة للشركات الجهوية للنقل فإنّها من المتوقع أن توفّر 220 سفرة إضافية على كامل خطوطها المنتظمة وخارج شبكة الخطوط انطلاقا من محطات نقل المسافرين إلى جانب 650 سفرة منتظمة أي بزيادة تقدّر بحوالي 34%.

وجدّدت وزارة النّقل ومؤسساتها ومنشآتها تحت الإشراف دعوتها إلى كافة المواطنين، لتسهيل مهمّة المكلّفين بالمراقبة والتفاعل الإيجابي معهم من خلال الالتزام بالاستظهار بجواز التلقيح عند الدخول إلى المقرّات والمرافق التي ينسحب عليها تطبيق المرسوم الرئاسي.

 

اقرأ أيضا: يوم مفتوح للتلقيح خلال عطلة الشتاء

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

العاصمة

الأخبار

الاحتجاجات وسط العاصمة: بين مؤيّد ومعارض لقيس سعيّد

نظمت اليوم الجمعة 17 ديسمبر 2021 حملة “مواطنون ضد الانقلاب” ومختلف القوى السياسية ونشطاء المجتمع المدني المعارضة لإجراءات 25 جويلية التي أعلن عنها رئيس الجمهورية قيس سعيد وقفة احتجاجية، مُنعت من دخول وسط شارع الحبيب بورقيبة. وينادي مختلف المشاركون في هذه الوقفة بإلغاء إجراءات 25 جويلية، التي يصفونها بالانقلاب على الدستور والثورة، ويطالبون بالعودة لدستور 2014، ووقف المحاكمات العسكرية للمدنيين والنواب والمحامين. كما ندد المحتجون بما أسموه خطاب التفرقة بين […]

today17/12/2021

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%