الأخبار

وزير الاقتصاد والتخطيط: “مفتاح النجاح في الإنجاز.. والرؤية واضحة الآن”

today24/06/2022

Background
share close

أفاد وزير الاقتصاد والتخطيط سمير سعيّد اليوم الجمعة 24 جوان 2022 بأنّ أهم أولويات الحكومة هو برنامج الإصلاح الوطني، الذي أصبح عاجلا وضروريا وفي غاية الأهمية، وهدفه الأساسي هو استعادة الاستدامة المالية لتونس.

وأضاف وزير الاقتصاد والتخطيط سمير سعيّد في تصريحه لبرنامج اكسبرسو، لدى حضوره في الدورة 20 للمنتدى التونسي للاستثمار، أن تونس عاشت لفترة طويلة أكثر من طاقتها، واستهلكت الدولة أكثر من طاقتها الجبائية، وفاقت وارداتها صادراتها مما ولّد عجزا ومديونية أثرت على صورة تونس، وخلقت صعوبات في التمويل.

وأشار سعيّد إلى أن كل الوزارات عملت على هذا البرنامج بشكل تشاركي بمساهمة مختلف المنظمات المهنية التي ساعدت في وضع برنامج اصلاحات منهجي يمكّن البلاد من العودة إلى الطريق الصحيح في ظرف 4 إلى 5 سنوات على أقصى تقدير.

وأكّد أن موقف صندوق النقد من البرنامج كان إيجابيا بعد أن عبّر عن استعداده لمساندة تونس في تنفيذ برنامج الاصلاحات.

وقال سعيّد “عازمون على تنفيذ الاصلاحات في كل المجالات بشكل متوازي”.

وأفاد بأن هذه الاصلاحات تضامنية وليست موجعة، وأشار إلى أنه لن يتم إلغاء الدعم ولكن سيقع توجيهه إلى مستحقيه، وذلك بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية التي تشتغل على قاعدة بيانات وصلت إلى مراحل متقدمة.

وشدد على أن الترفيع في الأسعار سيكون بعد توجيه الدعم إلى مستحقيه وليس قبل ذلك، وأشار إلى أن القدرة الشرائية تراجعت ولا يوجد أي توجّه لمزيد الضغط عليها.

وأوضح أنه يقع العمل على تحرير الاقتصاد وتنمية الثروة وتوزيعها العادل بين مختلف فئات المجتمع، وقال إنه تم العمل على مخطط 2021/2025 لأنه لم يكن موجودا، وأنه سيتم في الأيام القليلة القادمة مناقشة برنامج 2025/2030.

وأضاف أن امكانيات الدولة محدودة اليوم ويجب التوجه نحو الشراكة بين القطاعين العام والخاص لإنجاز مشاريع البنية التحتية، وتحقيق النمو وتجاوز عجز الميزانية.

وقال إن حزمة الرواتب الحكومية مرتفعة جدا، ولكن لا يوجد أي نية للتخفيض في الرواتب ولا بدّ في المقابل من العمل على نمو الإيرادات، كما أشار إلى ضرورة تبسيط الإجراءات ومراجعة القوانين الكفيلة بالتسريع في إنجاز الاصلاحات المبرمجة.

وأشار إلى أن “مفتاح النجاح في الإنجاز.. والرؤية واضحة الآن..”، وأكد على ضرورة إدخال تغيير جذري على مناخ الأعمال في تونس وتوفير الظروف الملائمة في الإدارة لتسريع الإنجاز.

وقال وزير الاقتصاد والتخطيط ضيف برنامج اكسبرسو، إن الانتظارات اليوم كبيرة جدا ويجب المضي نحو تسريع بعث المشاريع، وسيتم انطلاقا من غرة جويلية تطبيق الـ 40 إجراء التي أعلنت عنها الحكومة سابقا في مجال مناخ الأعمال ودفع المبادرة الخاصة.

 

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

الأخبار

فريد بلحاج: خارطة الطريق المُعلنة هامة.. والحكومة واعية باستعجالية المرحلة

أكد نائب رئيس البنك الدولي المكلّف بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط فريد بلحاج، اليوم الجمعة 24 جوان 2022 أن البنك الدولي يواصل دعم تونس والتفاعل إيجابيا لتنمية الاقتصاد التونسي وجلب استثمارات رؤوس الأموال والقطاع الخاص. وأضاف نائب رئيس البنك الدولي المكلّف بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط فريد بلحاج في تصريحه لبرنامج اكسبرسو، لدى حضوره في الدورة 20 للمنتدى التونسي للاستثمار، أن البنك يحاول دعم القطاع الخاص في منطقة شمال إفريقيا […]

today24/06/2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%