الأخبار

وطفة بلعيد: تحييد الحكومة عن التجاذبات السياسية هو أفضل سيناريو

today12 أكتوبر 2021 1

Background
share close

أكدت وطفة بلعيد رئيسة الهيئة السياسية لحزب تحيا تونس اليوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 أن الحكومة الجديدة ستكون مؤقتة جدا باعتبار ارتباطها بالفترة الاستثنائية واعتبرت أنها حكومة الاستثناء، نظرا للظروف الاستثنائية والصلاحيات الاستثنائية الممنوحة لهذه الحكومة.

ودعت وطفة بلعيد في تصريحها لبرنامج كلوب اكسبراس رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى تقديم إيضاحات حول مدة التدابير الاستثنائية، واعتبرت أن الحكومة الحالية ستتولى الملف الاقتصادي ولكن لا يمكن أن تكون حكومة الاصلاحات الكبرى والعميقة.

وشددت بلعيد على أن تحييد الفريق الحكومي حاليا عن التجاذبات السياسية هو أفضل سيناريو، وأشارت إلى ضرورة الفصل بين المسار الحكومي والملفات الحارقة المطروحة أمامه وبين ملف إصلاح المنظومة السياسية.

وأشارت رئيسة الهيئة السياسية لحزب تحيا تونس إلى أن الحزب يبارك تعيين الحكومة بعد فترة الفراغ المؤسساتي الذي أثر سلبا على المناخ الداخلي والخارجي، واعتبرت أنها حكومة مبنية على كفاءات الإدارة التونسية، بالإضافة إلى ضمها ولأول مرة 8 وزيرات وترؤّسها من طرف امرأة أيضا.

وقالت بلعيد إن تونس مرت بهزات كبيرة في السنوات الأخيرة ولكن حكمة الطبقة السياسية مكنت من تخطي كل العقبات مهمى كانت الثغرات الموجودة، ودعت إلى عدم الاستقواء بالخارج والحفاظ على الصراع بين الأطراف الداخلية حتى يقع حلحلته بالحوار.

وطالبت بلعيد رئيس الجمهورية باعتماد التشاركية في العملية الاصلاحية وتسقيف الفترة الانتقالية الحالية، بهدف الخروج منها بأخف الأضرار، واعتبرت بلعيد أن الأحزاب مطالبة اليوم بالقيام بمراجعات.

وتساءلت ضيفة برنامج كلوب اكسبراس “أين برامج الأحزاب ومؤتمراتها وبرامجها؟ لابدّ من تقييم التجارب السياسية التي خاضتها الأحزاب ومراجعة هيكلتها”.

ودعت رئيسة الهيئة السياسية لحزب تحيا تونس رئيس الجمهورية أيضا إلى مراجعة موقفه من الأحزاب السياسية واعتبرت أنه لا وجود لديمقراطية دون أحزاب.

وأقرت بلعيد بتحمل المنظومة الحزبية للفشل في إدارة شؤون البلاد، واعتبرت أن المنظومة السياسية هي التي عطلت الأحزاب، نظرا للنظام الإنتخابي الذي يجبر الأحزاب على الدخول في تحالفات، ولا يفرز أي أغلبية، ليصبح المشهد السياسي مجرّد عملية حسابية لوزن الأحزاب داخل البرلمان.

وقالت بلعيد إن التحالفات غير الطبيعية على غرار التحالف بين النهضة ونداء تونس سابقا، أضرت بالحزبين وأضرت أيضا بمصالح البلاد، واعتبرت أن إتاحة الفرصة الآن لمراجعة المنظومة السياسية، يعد فرصة أيضا للانتقال نحو مشهد سياسي جديد يخدم مصالح البلاد.

 

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

نجلاء بودن

الأخبار

نجلاء بودن: أولويتنا خلق توازنات للمالية العمومية والمضي في الإصلاحات الاقتصادية

أكدت رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان اليوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 أن أولوية حكومتها تتمثل في خلق توازنات للمالية العمومية والمضي في الاصلاحات الاقتصادية الضرورية والتي تهدف لتحسين مستوى عيش التونسيين وتحسين القدرة الشرائية. وشددت رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان على أهمية توحيد الجهود للخروج من الأزمة الاقتصادية التي تعرفها بلادنا، وكان ذلك لدى لقائها اليوم بمحافظ البنك المركزي مروان العباسي، بحضور وزيرة المالية سهام البوغديري نمصية، وتطرق اللقاء إلى […]

today12 أكتوبر 2021 1

اكتب تعليقا (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%