وطنية

الجامعة العامة للتعليم الثانوي تقترح تعليق الدروس لمدة عشرة أيام

today14 أبريل 2021

Background
share close

أكدت الجامعة العامة للتعليم الثانوي رفضها المطلق الحديث مجددا عن البرتوكول الصحي كحل وقائي يمكن اعتماده للتوقي من فيروس كورونا نظرا لغيابه التام في أغلب المؤسسات التربوية ونظرا إلى عدم التزام وزارة التربية بتعهداتها في التوفير المسترسل والدائم لمستلزمات الوقاية.

وذلك خلال جلسة عمل انعقدت أمس بمقر وزارة التربية جمعت نقابات التربية بوزير التربية وهياكل الوزارة وحضر الاجتماع وفد عن وزارة الصحة برئاسة الدكتورة نصاف بن علية حيث قدمت فكرة عن الوضع الوبائي وعن خصائص السلالات الجديدة وعن التلاقيح.

وأفادت الجامعة العامة في بلاغ لها أن هناك ضعف التنسيق بين الهياكل الجهوية للوزارة وهياكل وزارة الصحة مما جعل عمليات التقصي تقتصر فقط على المؤسسات التي ثبت فيها انتشار واضح للفيروس وارتفاع عدد المصابين بها .

وفي هذا السياق وبعد التشاور مع كل هياكل الجامعة الجهوية تقدمت الجامعة العامة للتعليم الثانوي بمقترح تفاعلت معه أغلب نقابات التربية إيجابا ويقضي بتعليق الدروس لفترة عشرة أيام في كافة المستويات أو كافة المستويات عدا السنة التاسعة و البكالوريا وتقديم مواعيد الفروض التأليفية ومواعيد الامتحانات الوطنية اذا كان ذلك ممكنا عمليا وذلك لتجنيب الأسرة التربوية والتلاميذ خطر الإصابة على أن يتم الاستعداد وتوفير كافة وسائل الوقاية خلال فترة الإمتحانات العادية والوطنية.

من جانبها اعتبرت وزارة التربية أن الحل يكمن في تطبيق البروتوكول الصحي وبعد نقاش مطول فقد تم الحسم في عدم إمكانية المساس بمواعيد الامتحانات الوطنية لأسباب لوجستية اما إمكانية تعليق الدروس وتغيير مواعيد الامتحانات فسيتم حسمها خلال جلسة عمل الاثنين القادم بعد القيام بتقييم حول مستوى تقدم البرامج في كل المستويات والمواد والجهات .

وللإشارة فإن عدد الاصابات في صفوف التلاميذ منذ تفشي الوباء بلغت 3949 إصابة منها 3755 حالة شفاء ، أما عدد المدرسون الذين أصيبو بفيروس كورونا بلغ 4311 حالة اصابة ، اما عدد الإصابات في صفوف إطارات الإشراف الإداري والبيدجواغوجي بلغت 831 إصابة شفي منهم 759 حالة ، في حين بلغ العدد الجملي للوفيات 41 حالة وفاة حسب آخر احصائيات نشرتها وزارة التريية على صفحتها الرسمية.

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

الحزب الجمهوري

وطنية

الحزب الجمهوري يطالب الحكومة بالدخول في حوار جدي مع ممثلي قطاع الصحافة

اعتبر الحزب الجمهوري، في بيان له، أن إقتحام قوات الأمن لمقر وكالة تونس إفريقيا للأنباء ولجوء الحكومة إلى إستعمال القوة العامة لفرض تعيين مدير على رأس مؤسسات الاعلام العمومي  بعد أن لاقى هذا التعيين رفضا من العاملين في القطاع لطابعه السياسي، يعدّ سابقة خطيرة ومحاولة لوضع اليد على الاعلام العمومي ولتركيع قطاع الاعلام بصفة عامة. وذكّر الحزب الجمهوري في بيانه، بأن مؤسسة " شمس اف ام " المصادرة تعاني من […]

today14 أبريل 2021


0%