وطنية

تونس تؤكد تضامنها مع الجزائر في مواجهتها لموجة الحرائق

today11/08/2021

Background
share close

جددت تونس التأكيد على تضامنها المطلق مع الجزائر الشقيقة وشعبها في مواجهة موجة الحرائق التي اجتاحت الغابات في عدة مدن وأدت إلى استشهاد عشرات المدنيين ورجال الجيش والإطفاء، وأسفرت عن أضرار فادحة في الممتلكات العامة والخاصة.

وأعربت تونس، وفق بلاغ نشرته وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، عن جاهزيتها التامة واستعدادها الكامل لتقديم كل الدعم المطلوب في هذا الظرف الطارئ.

كما تقدمت تونس بأحرّ عبارات التعازي وأصدق مشاعر المواساة لأسر الضحايا.

ويذكر أن الحرائق في الجزائر اندلعت يوم الاثنين في منطقة القبائل في شمال شرق الجزائر، ثم اجتاحت كل المناطق الساحلية بشمال وسط وشرق البلاد، وصولا إلى ولاية الطارف الحدودية مع تونس التي شهدت بدورها اندلاع بعض الحرائق.

وارتفعت حصيلة ضحايا الحرائق المندلعة منذ الاثنين في عدة مناطق في الجزائر إلى 65 وفق آخر حصيلة، فيما أعلنت السلطات حدادا وطنيا لثلاثة أيام.

وتواصل السلطات محاولات إخماد الحرائق، وقد تضامن المواطنون وتجند المتطوعون إلى جانب الحماية المدنية وقوات الجيش للمساعدة في إطفاء النيران المستعرة.

وكان رئيس الجمهورية، قيس سعيد قد أعرب، أمس، في اتصال هاتفي، مع نظيره الجزائري، عبد المجيد تبّون عن “تضامنه وتعاطفه” مع الشعب الجزائري، جرّاء الحرائق التي نشبت في عديد الولايات بالجزائر، مقدما تعازيه الخالصة لعائلات الضحايا، حسب ما أفاد به بلاغ لرئاسة الجمهورية الجزائرية.

الكاتب: Raouia Allagui


المقال السابق

الاقتصاد

الإعداد لإصدار القسط الثاني من القرض الرقاعي الوطني

أشرفت المكلفة بتسيير وزارة الإقتصاد والمالية ودعم الإستثمار سهام بوغديري نمصية،اليوم الأربعاء 11 أوت 2021،  على اجتماعات ضمّت الرؤساء المديرين العامين والمديرين العامين وممثلين لعدد من المؤسسات الماليّة في قطاع الوساطة بالبورصة وقطاع التأمين والقطاع البنكي. وتناول الاجتماع الإعداد لإصدار القسط الثاني من القرض الرقاعي الوطني المزمع إطلاقه في الفترة القريبة القادمة وأهميّة تكثيف جهود مختلف الأطراف المتدخّلة لإنجاحه اعتبارا لخصوصيّة المرحلة التي تعيشها تونس والضغوطات التي تشهدها ميزانية الدّولة، […]

today11/08/2021


0%