إقتصاد

عبد الباسط الغانمي: أكبر تحدي هو استقطاب استثمارات جديدة لتونس

today01/02/2022

share close

أفاد عبد الباسط الغانمي مدير عام وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي اليوم الثلاثاء 1 فيفري 2022 بأن ميثاق الشراكة للنهوض بالقدرة التنافسية لصناعة السيارات ومكوناتها في أفق 2027، مهم للدولة لأنه سيدفع النمو الاقتصادي، وكذلك يدفع القدرة التنافسية للشركات التونسية.

وأضاف عبد الباسط الغانمي مدير عام وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي لدى حضوره في حصة خاصة تؤمنها إذاعة اكسبراس أف أم في إطار برمجة استثنائية حول قطاع السيارات والصناعات في هذا المجال في تونس، أن تونس مازالت لديها قدرة لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية رغم أنها خسرت كثيرا من الاستثمارات الأجنبية إذا تمت مقارنة الأرقام الحالية بما قبل 2011.

وأشار إلى أنه وبالرغم من النقص المسجل في الاستثمارات الأجنبية بالنسبة لسنتي 2020 و 2021، إلا أن تونس تسجل حوالي 500 عملية استثمار جديدة في تونس بفضل ثقة المستثمرين الأجانب، مؤكدا أن أكبر تحدي يواجهنا الآن هو استقطاب استثمارات جديدة، خاصة في ظل التنافس الكبير في المنطقة.

وأوضح أن تونس مازالت تحظى بالقدرة التنافسية، ولكن ذلك لا يعني أن مناخ الاستثمار في تونس لا يحتاج إلى تحسينات، خاصة من حيث الإجراءات الإدارية والبنية التحتية واللوجستية.

كما أشار عبد الباسط الغانمي مدير عام وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي إلى أهمية الاهتمام بمجال البنية التحتية وأكد أن هذا الميثاق، سيمكن من دفع الدولة على الاستثمار في البنية التحتية، وسيمثل قوة اقتراح من القطاع الخاص لدفع الدولة على الاستثمار.

وأكد أهمية الخبرة المتراكمة في تونس في مجال تصنيع مكونات السيارات، واعتبر أن الميثاق يأخذ بعين الاعتبار كل أولويات الدولة من تشغيل وتصدير وتوفير العملة الأجنبية ودفع القطاعات ذات القيمة المضافة العالية.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

الأخبار

البريد يوضّح بخصوص “تمويله لميزانية الدولة لخلاص الأجور”..

أصدر البريد التونسي اليوم الثلاثاء 1 فيفري 2022 بلاغ توضيحا تبعا لما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي حول تمويل البريد التونسي لميزانية الدولة لخلاص أجور الموظفين. وأوضح البريد التونسي أن المبالغ المالية التي يتم تحويلها بصفة دورية من قبل مصالح البريد إلى الخزينة العامة، تمثّل المداخيل التي يقع تجميعها من قبل القباضات المالية والتي تمر عبر الشبكة البريدية من خلال الحسابات البريدية الجارية المفتوحة باسم المحاسبين العموميين، وهو تمشي معمول […]

today01/02/2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%