الأخبار

أحمد كرم: صادراتنا نحو أوروبا ستتضرر إذا لم نحترم معايير إنتاج الكربون

todayديسمبر 15, 2022

Background
share close

أفاد أحمد كرم الرئيس السابق للجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية اليوم 15 ديسمبر 2022 خلال برنامج لكسبراس أن قرار  مجلس إدارة صندوق الدولي بتأجيل النظر في الملف التونسي يعود إما لأن الطرف التونسي طلب ذلك بسبب تغير الرؤية فيما يخص ما تم  إمضاؤه مع اتفاقية الخبراء أو أن صندوق النقد الدولي قد لاحظ أن تونس لم تنفذ ما وعدت به.

 

واضاف أن البديل هو الدول العربية التي تمكننا من تغطية عجز الميزانية وهذا أمر صعب بالنظر إلى أن هذه الدول منصهرة في إطار منظومة عالمية.

وفي موضوع اخر اشار أن  الأزمة المناخية دفعت الدول  في أوروبا  إلى إقناع مؤسساتها وشركاتها للقيام باستثمارات تكميلية لكي تقلص من إنتاج الكربون.

واوضح الكرم أنه تم تحديد نسبة لا يمكن تجاوزها من إنتاج الكربون بالنسبة للشركة مشيرا أن بعض الدول تقوم بتسليط عقوبة على المؤسسة إذا تجاوزت الحد المسموح به في الكربون.

Taxe carbone aux frontières : l'UE conclut un accord historique -  LesFrancais.press

 

وبين أن هناك أيضا سوق الكربون التي تتعامل فيها الدول فيما بينها للتحكم في إنتاج الكربون.

هذا وأفاد أنه قد تم في جوان الفارط إصدار فريضة على الكربون حيث تفرض المؤسسة   التي احترمت الحد المسموح به في انتاج الكربون في أوروبا  ضريبة على المؤسسة التي تربطها بها علاقة تجارية في دولة أخرى ولم تقم باحترام هذا الشرط.

 

كما أضاف ضيف لكسبراس أن هذا سيساهم في ارتفاع كلفة التزويد .

واشار أن هناك بعض الشركات الأوروبية وحتى تحسن طاقتها التنافسية تقوم بنقل وسائل إنتاجها إلى الدول التي لا تطبق سياسات التحكم في الكربون.

وبين أن القطاعات الأكثر انتاجا للكربون سيشملها هذا القانون الجديد  بداية من 2023 وهي  الكهرباء والإسمنت والفولاذ والاليمنيوم والاسمدة  ثم ستتبعها باقي  القطاعات الأخرى بالتدرج.

Climat: l'UE finalise les modalités d'une "taxe carbone" à ses frontières -  Imaz Press Réunion

وأفاد أن العديد من الصناعات التونسية المتوجهة لأوروبا ستتأثر بذلك وخاصة التي لم تقم بالإستثمارات الضرورية لكي تطبق المعايير الأوروبية في التقليص من إنتاج الكربون.

هذا وأضاف أنه من الضروري وضع برنامج تأهيلي حتى تقوم كل المؤسسات التونسية بتطبيق هذه المعايير.

كما أشار أحمد الكرم  أن تونس ستخصص 50 مليار دينار لتنفيذ التحول المناخي والطاقي مضيفا أنه يجب القيام بوضع سياسات وبرامج نعرضها على الطرف الأوروبي والمتعاملين الماليين يكون فيها معايير تحدد إصدار غاز الكربون.

واوضح أنه في صورة لم نطبق هذا القانون فإن صادراتنا لن تكون قادرة على دخول السوق الأوروبية خاصة وأن 75 بالمائة منها موجهة لأوروبا.

C'est quoi la taxe carbone ? | NOWU

 

هذا وواصل أنه يجب مراقبة البنوك حتى لا تمول المشاريع والشركات المضرة بالبيئة مضيفا أن على البنك المركزي الأوروبي  أن يتخذ قرارا بإدراج المعطيات المناخية ضمن السياسة النقدية.

كما بين الكرم أن هناك في تونس صندوق للإنتقال الطاقي يجب النظر فيه بكيفية مختلفة وتوجيهه نحو هذا الهدف.

الكاتب: Yosra Gaaloul


المقال السابق

الفلاحات

إقتصاد

74 بالمائة من العاملات بالفلاحة يتحملن أعباء المصاريف اليومية للأسرة

كشفت دراسة نوعية أنجزها مركز المرأة العربية للتدريب و البحوث "كوثر" بالتعاون مع البرنامج العالمي للتغذية حول "مشاكل العنف المسلط أثناء نقل العاملات في القطاع الفلاحي" شملت أكثر من 500 عاملة بالقطاع الفلاحي، أن 74 بالمائة من النساء العاملات بالقطاع الفلاحي يتحملن أعباء المصاريف اليومية للأسرة بأكملها. وقالت أمينة بن فضل منسقة هذه الدراسة، التي تم الكشف اليوم الخميس  15 ديسمبر 2022 على نتائجها خلال مائدة مستديرة، عقدت بمقر مركز […]

todayديسمبر 15, 2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%