الأخبار

إنتخابات محلية : التمديد في آجال قبول ملفات الترشح لعضوية الهيئات الفرعية لهيئة الانتخابات

today29/09/2023 91

Background
share close

 أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ،اليوم الجمعة، التمديد في آجال قبول ملفات الترشح لعضوية الهيئات الفرعية للهيئة العليا المستقلة للانتخابات إلى غايــــة يوم الثلاثاء الموافق لــــــــ10 أكتوبر 2023.

ونشرت الهيئة على صفحتها الرسمية بشبكة التواصل الإجتماعي الفايسبوك نماذج من الوثائق المطلوبة، وهي مطلب الترشح و استمارة الترشح والتصريح على الشرف.

 

وللإشارة أصدر الرئيس التونسي قيس سعيد في ساعَة متأخرة من ليل الخميس 21 سبتمبر الجاري ، أمرًا بدعوة المواطنين، لانتخابات أعضاء المجالس البلدية، بالجريدة الرسمية التونسية “الرائد الرسمي”.

 

 

وجاء في الفصل الأول من الأمر عدد 588، الذي صدر بالرائد الرسمي، “يُدعى الناخبون الأحد 24 ديسمبر/كانون الأول 2023 لانتخاب أعضاء المجالس المحلية”.

وأتى بالفصل الثاني “ينشر هذا الأمر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية”، دون تفاصيل أخرى.

وقبلها بساعات أعلن سعيد أن الدورة الأولى للانتخابات المحلية بالبلاد ستجرى في 24 ديسمبر المقبل وأنّه ستكون هناك دورة ثانية سيتم الإعلان عنها إثر الإعلان عن نتائج الأولى”.

 

 

وكان من المنتظر أن تجرى الانتخابات المحلية في 17 ديسمبر المقبل، بحسب ما أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، في 10 سبتمبر الجاري.

وبحسب المرسوم المتعلق بتنظيم انتخابات المجالس المحلية وتركيبة المجالس الجهوية ومجالس الأقاليم، تعتبر كل عمادة (أصغر قسم إداري) دائرة انتخابية، تنتخب ممثلا واحدا عنها، ويتم انتخاب المجلس الجهوي (للولاية) عبر القرعة بين أعضاء المجلس المحلي.

 

الانتخابات المحلية والجهوية يوم 24 ديسمبر المقبل - Tunisie Telegraph

أما مجلس الإقليم فيتم الترشح له من الأعضاء المنتخبين في المجالس الجهوية، وكل مجلس جهوي ينتخب ممثلا واحدا له بمجلس الإقليم.

كما ينتخب كل مجلس جهوي 3 أعضاء لتمثيل جهتهم في المجلس الوطني للجهات والأقاليم (الغرفة الثانية للبرلمان).

وينتخب أعضاء مجلس كل إقليم نائبا واحدا لتمثيلهم في المجلس الوطني للجهات والأقاليم.

 

ويعتبر مراقبون أن إجراء الانتخابات المحلية، وتنصيب المجالس الجهوية ثم مجالس الأقاليم، قبل اختيار الغرفة الثانية للبرلمان (المجلس الوطني للجهات والأقاليم) هو المرحلة الأخيرة في تركيز مؤسسات “الجمهورية الثالثة”.​​​​​​​

وتأتي هذه الخطوات المنتظرة، عقب إجراء الاستفتاء على الدستور في 2022، والانتهاء من انتخاب الغرفة الأولى للبرلمان (مجلس نواب الشعب البالغ عدد أعضائه 217 نائبا) مطلع 2023، وتشكيل حكومة جديدة برئاسة أحمد الحشاني، في أوت الماضي.

 

Written by: Yosra Gaaloul



Logo Express FM
0%