الأخبار

الجرندي يعبّر عن رغبة تونس في التوصّل إلى توافق يرضي جميع الأطراف المعنية بملف سدّ النهضة

today03/02/2022

share close

عبّر وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي عن رغبة تونس الصادقة في أن تتمكن كافة الأطراف المعنية بملف سد النهضة من التوصل إلى توافق يرضيها ويحفظ حقوقها في مياه النيل ويعزز علاقات الإخاء بينها.

ودعا الجرندي خلال لقائه مع نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الأثيوبي ديميكي ميكونان بالعاصمة الأيثوبية أديس أبابا إلى جعل نهر النيل مصدر رخاء لكل شعوب المنطقة حتى يساهم في تنميتها المندمجة وفي خلق فرص جديدة للتعاون بين الدول المطلة على هذا الشريان المائي الحيوي الجامع بينها.

كما دعا  إلى ضرورة الارتقاء بالتعاون الثنائي إلى أفضل المستويات، لاسيما في مجالات الزراعة والمياه والسياحة والتعليم العالي والبحث العلمي، مبرزا ضرورة إيلاء التعاون الأمني الأهمية التي يستحقها بالنظر إلى تنامي ظاهرة الإرهاب والتطرف العنيف التي تهدد جميع المجتمعات خاصة بالمنطقة الإفريقية، وفق بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج.

من جهته، عبر الوزير الأثيوبي عن رغبة بلاده في دفع العلاقات الثنائية نحو آفاق أرحب تعود بالنفع على البلدين.
واستعرض الجانبان خلال اللقاء، واقع العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، إضافة إلى تبادل الرؤى حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك إقليميا ودوليا.

كما تناول اللقاء دور تونس في الدفاع عن القضايا الإفريقية، وهو ما أثبتته خلال عضويتها في مجلس الأمن الدولي لسنتي 2020-2021. وتم الاتفاق على مواصلة التشاور في مختلف قضايا الأمن والسلم في إفريقيا، لا سيما في ضوء ترشح تونس لعضوية مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي.

يشار إلى أن أزمة ملف سد النهضة الأثيوبي، تتمثل في أن مصر والسودان (دولتا مصب)، تعتبران بناء أثيوبيا (دولة منبع) لسد النهضة على نهر النيل، (الذي من المقرر أن يكون أكبر مشروع لتوليد الطاقة الكهرومائية في إفريقيا)، تهديدا لإمدادات المياه الخاصة بهما.

يذكر أن وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، يؤدي زيارة إلى العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، لترؤس الوفد التونسي المشارك في أشغال الدورة الأربعين للمجلس التنفيذي للاتحاد الافريقي، التي تنعقد يومي 2 و3 فيفري الجاري، وذلك بتكليف من رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

 

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

بن عبد الله

إقتصاد

بن عبد الله: المؤسسات العمومية التي فرّطت فيها الدولة أصبحت اليوم في وضعية اقتصادية أفضل

قال الخبير المحاسب أنيس بن عبد الله اليوم الخميس 03 فيفري 2022 إنّ تقرير تنفيذ الميزانية لشهر ديسمبر من سنة 2021  لم يتم اصداره من قبل وزارة المالية. وتسائل بن عبد الله خلال حضوره في برنامج "ايكوماغ" عن موارد الإقتراض أين أفاد بأنّ قانون المالية التكميلي لسنة 2021 يشير إلى أنّ هناك 12150 مليون دينار اقتراض خارجي وإلى موفى نوفمبر 2021 تم تحقيق 6737 مليون دينار، والمعلومة الوحيدة الأخرى المتوفرة […]

today03/02/2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%