الأخبار

الطرابلسي: لدينا موافقة مبدئية من قبل الجانب الروسي لإجلاء تونسيين عالقين عبر الحدود الروسية

todayمارس 7, 2022 1

Background
share close

قال مدير الدبلوماسية العامة والإعلام بوزارة الشؤون الخارجية و الهجرة والتونسيين بالخارج محمد الطرابلسي اليوم الاثنين 07 مارس 2022 إنّ طائرة تابعة للخطوط الجوية التونسية حطّت صباح اليوم بمطار تونس قرطاج تحمل 73 تونسيا من الذين كانوا عالقين في أوكرانيا وهي عملية الإجلاء الرابعة التي تقوم بها تونس.

وأضاف المحمد الطرابلسي خلال تدخّله في برنامج “اكسبراسو” أنّه تمّ إجلاء أيضا على متن هذه الرحلة مواطنا جزائريا وآخر أردني، مبرزا أنّه تم إلى حدّ الآن إجلاء 510 تونسيا من الأراضي البولونية والرومانية، وأنّ عددا آخر من التونسيين تمكّنوا من السفر بمفردهم ولم ينتظروا عمليات الإجلاء، إضافة إلى آخرين في أماكن آمنة فضّلوا البقاء في الأراضي الأوكرانية.

وتابع الطرابسي أنّ خلية الأزمة صلب وزارة الشؤون الخارجية في اتصال مباشر مع التونسيين المتواجدين في الشرق الأوكراني على الحدود الروسية والتي تشهد قصفا جويا، ومع السلطات المعنية بهدف تأمين خروجهم.

وأفاد محدّثنا بأنّ أولوية الأوليات تتمثل في الحالات الخاصة أي إجلاء الأفراد الذين يتواجدون في مناطق التوتر، وإلى حدّ الآن لم ننحج في التوصل إلى اتفاق لإجلائهم، “لكن لدينا موافقة مبدئية من قبل الجانب الروسي لإجلاء عدد من التونسيين العالقين عبر الحدود الروسية ولم يتم تنظيم هذه الرحلة إلى حدّ الآن، ومن الممكن أن نتمكّن في الساعات القادمة من تأمين هذه الرحلة.

وفي ذات السياق قال مدير الدبلوماسية العامة والإعلام بوزارة الشؤون الخارجية و الهجرة والتونسيين بالخارج محمد الطرابلسي إنّ السلطات التونسية تشتغل على خمسة حلول لعملية الإجلاء، أي إما أن تكون عبر بولونيا أو رومانيا أو سلوفاكيا أو المجر أو روسيا.

كما أشار الطرابلسي أنّ عملية التسجيل التي قامت بها مصالح الوزراة قبل اندلاع الحرب  خلصت إلى أنّ 800 تونسيا يريدون العودة إلى الأراضي التونسية، وتمّ إجلاء إلى حدّ الآن 510 فردا، إضافة إلى الأفراد الذين غادروا الأراضي الأوكرانية بمفردهم وأشخاص آخرون قدّمت لهم الوزارة يد المساعدة عبر الدبلوماسيين الموجودين على الحدود وعبر سفارات تونس.

وأعلن ذات المصدر أنّه سيتم برمجة عمليات إجلاء أخرى في صورة وصول تونسيين إلى كل من بولونيا ورومانيا.

وأضاف الطرابلسي أنّ موقف تونس من الصراع الروسي الأوكراني لم يتغيّر ودائما ما تؤكّد أنّ الحوار بين الأطراف المتنازعة هو الحل.

 

الكاتب: Zaineb Basti


المقال السابق

التويتي

إقتصاد

التويتي: الكميات الاستراتيجية موجودة من المواد الأولية تغطي الحاجيات الاستهلاكية حتى شهر جوان

أفاد مدير عام المنافسة والأبحاث الاقتصادية بوزارة التجارة حسام الدين التويتي اليوم الاثنين 07 مارس 2022 أنّ الوزارة لاحظت تواصل نقص بعد المواد الأساسية واضطراب في تزويد الأسواق من منطقة إلى أخرى. وأضاف التويتي خلال حضوره في برنامج "اكسبراسو" أنّ هذا النقص يفسّر بالاضطرابات على مستوى التوزيع الظرفية والخارجة عن السيطرة، إضافة إلى عامل الشراءات المكثفة من طرف المهنيين من الفضاءات المخصصة للبيع بالتفصيل، مع تخوّف المستهلكين واللهفة التي تمت […]

todayمارس 7, 2022

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%