الأخبار

المكي: “لن نُحدث حكومة موازية وأدعو سعيّد بكل يأس إلى فتح حوار”

today09/01/2023

Background
share close

قال عبد اللطيف المكي الأمين العام لحزب العمل والانجاز والقيادي في جبهة الخلاص اليوم الإثنين 9 جانفي 2023 إن “جبهة الخلاص عملها سلمي وقانوني ولن تقبل بمنعها من ممارسة حقها في التظاهر مثلما حصل في المنيهلة” وفق قوله، وأشار إلى خشية الجبهة من أن يكون مخطط السلطة الحالية هو خلق أحداث عنف وافتعال الفوضى، محملا السلطات مسؤولية ذلك.

وأفاد عبد اللطيف المكي لدى حضوره في برنامج لـكسبراس، بأن “كل ما يروج حول نية جبهة الخلاص الإعلان عن حكومة موازية هو محض كذب وهو ما يحيل إلى أن مروجي هذه الإشاعات في أشواطهم ونزاعاتهم الأخيرة”، وشدد المكي “لن نُحدث أي سلطات موازية، هناك شعب ضدّ سلطة ظالمة”.

وكانت جبهة الخلاص قد قررت إحياء ذكرى الثورة وتنظيم مسيرة للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة وذلك يوم 14 جانفي 2023 على الساعة 11 صباحا، انطلاقا من ساحة الباساج وصولا إلى شارع الحبيب بورقيبة.

وقال المكي “الشعبوية من خاصياتها الكذب”، وذكّر بكل الاتهامات الموجهة لجهات داخلية وخارجية حول وضع مخطط لاغتيال الرئيس دون ورود أي أحكام في الغرض عن السلطات القضائية، وغيرها من الملفات.

وأشار ضيف برنامج لـكسبراس، إلى أن البعض يحاول الترويج لوعي زائف، وأن هذا الوضع لا يجب أن يستمرّ، مضيفا أننا في حاجة إلى ترتيب الملف السياسي ترتيبا يسمح للمجموعة الوطنية بوضع الملف الاقتصادي على رأس الأولويات، قائلا “قيس سعيّد بعثر عقلنا، وانسجامنا”.

وتساءل المكي “هل أمامنا من طريقة أخرى لإيجاد حلّ غير الحوار؟ وإلى الآن أنا أدعو سعيّد بكل يأس إلى فتح حوار، لا يوجد حرب أهلية ولا أزمة اجتماعية تم تجاوزها دون حوار، مر عام ونصف وسنضطرّ الآن إلى الحوار”.

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

الدستوري الحر

الأخبار

الدستوري الحر: “لن نسقط في فخ ما يخططه قيس سعيد”

حذر الحزب الدستوري الحر "السلطة غير الشرعية" من عرقلة المسيرة التي ينوي تنظيمها يوم السبت 14 جانفي أو منعها تحت أي تعلة كانت، وأشار الحزب في بيان أصدره اليوم الاثنين 9 جانفي 2023، إلى أنه "لن يسقط في فخ ما يخططه قيس سعيد ولن يتظاهر في نفس المكان مع المتطرفين وقوى العنف والتكفير"، معلنا أن المسيرة التي سينظمها ستتجه انطلاقا من محكمة الناحية بقرطاج نحو القصر الرئاسي بقرطاج. وذكر الحزب […]

today09/01/2023

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%