الأخبار

توسعة المدخل الجنوبي للعاصمة: تقدم أشغال القسط الرابع تجاوز نسبة 80 بالمائة

today21/04/2024 13302 2

Background
share close

سجلت أشغال مشروع توسعة المدخل الجنوبي للعاصمة على مستوى القسط الرابع المتعلق بمحول بئر القصعة ببن عروس، تقدما هاما تجاوز 80 بالمائة وسيكون جاهزا ويدخل حيز التنفيذ خلال شهر سبتمبر القادم حسب مدير الأشغال الكبرى بوزارة التجهيز والإسكان خالد الأطرش.

وأكد خالد الأطرش في تصريح ل”وات” أن بقية أقساط مشروع توسعة المدخل الجنوبي للعاصمة الذي بلغت نسبة التقدم فيه أكثر من 50 بالمائة سجلت تقدما ونسقا حثيثا في أشغالها حيث بلغت نسبة تقدم انجاز القسط الثالث من المشروع على مستوى مفترق مستشفى الحروق والإصابات البليغة نسبة 55 بالمائة وتجاوزت نسبة تقدم الأشغال بالقسط الثاني والذي يهم توسعة الطريق على مستوى لاكانيا والمخرج الجنوبي والطريق الرابطة بين البلديات بنسبة 46 بالمائة.

وأبرز أن نسبة تقدم القسط عدد واحد والذي يهم أشغال توسعة ممرات جسر سانت جوبان بلغت وفق تعبيره 10 بالمائة في حين أن القسط الخامس على مستوى مفترق اليهودية، الذي شهدت انطلاقة أشغاله بعض التأخير مقارنة بالأقساط الأخرى المكونة للمشروع، قدرت نسبة تقدمه ب 30 بالمائة.

ولفت خالد الأطرش من جهة أخرى إلى حرص الإدارة والمقاولات، للتسريع في نسق تقدم أشغال المشروع، الذي يمتد على طول 11.5 كلم وينقسم إلى 5 أقساط بتكلفة جملية تقدّر بـ370 مليون دينار باعتبار تحويل الشبكات وشراء الأراضي وكلفة الأشغال والمموّل من ميزانية الدولة والبنك الأوروبي للاستثمارحسب الجدول الزمني الذي تم ضبطه للغرض، وتجاوز بعض الإشكاليات العقارية التي تعترض انجاز بعض أقساط المشروع.

وأفاد في هذا الصدد بأن الإدارة تمكنت من تجاوز عديد الإشكاليات العقارية التي تعد من أهم الأسباب التي تعرقل السير العادي للأشغال وتؤدي إلى تسجيل تأخير في انجاز مشروع توسعة المدخل الجنوبي للعاصمة بعد القيام بتحسينات على مثال تهيئة المشروع والتمكن من التقليص من المساحات المنتزعة وخاصة المباني ومحطات التزود بالمحروقات إلى 10 بالمائة عوضا عن 30 بالمائة.

وتتوزّع الأشغال على محورين كبيرين يتمثّل المحور الأوّل منه في إعادة تهيئة وتوسعة الطريق السيارة من مفترق الأحواز الجنوبية للعاصمة إلى وسط العاصمة على مستوى قنطرة جبل الجلود، والثاني في ربط الطريق الوطنية رقم 3 وتوسيعها انطلاقا من مفترق مستشفى الإصابات والحروق البليغة وصولا الى مفترق اليهودية مرورا بمفترق المروج 1 و2.

وتشمل الأشغال إعادة تهيئة المحولات الموجودة (بئر القصعة، مستشفى الحروق، مدخل الوردية، توسعة القنطرة على مستوى مدخل جبل الجلود)، وإضافة أروقة جديدة بمعدل رواقين على الأقل في كل اتجاه، إلى جانب انجاز مفترقات دائرية على مستوى المحور الثاني من المشروع في اتجاه مدخل اليهودية، وتوسعة الطريق السيارة وجعلها تستوعب وفق الدراسات المنجزة من 4 الى 6 مسارات في كل اتجاه، وانجاز محوّلين كبيرين على مستوى مفترق المروجات ومدخل اليهودية.

 

 

*وات

Written by: waed



0%