الأخبار

مٌخلّفات زيت الزيتون مصدر ثري لعدة منتوجات مبتكرة

today21/03/2024 21

Background
share close

توّجت 15 مؤسّسة تونسية في المسابقة العالمية لأحسن زيت زيتون معلب “ماريو سوليناس” Mario Solinas 2024 “بإسبانيا والتي تُعتبر من أهم المؤسسات في هذا المجال ويشرف عليها المجلس الدولي للزيتون “COI”.

وتحصّلت تونس على 07 ميداليّات: (02) ذهبيّة و(03) فضية و(02) برونزية علاوة على ثمانية (08) شهادات finalistes وذلك من خلال تتويج المؤسسات التونسية المختصة في إنتاج وتعليب وتصدير زيت الزيتون.

مؤسّسة “CHO groupe”

وفي هذا الإطار سلّط برنامج “اكسبراسو” اليوم الخميس 21 مارس 2024، الضوء على مؤسّسة “CHO groupe”، المتحصّلة على الميدالية البرونزية في هذه المسابقة، في تغطية خاصة تؤمنها إذاعة اكسبراس أف أم طيلة اليوم تحت شعار “استهلك تونسي”من خلال استضافة مديرة التسويق سليمة بن جميع.

وأكّدت بن جميع الأهمية الكبرى لشجرة الزيتون حيث يقع تثمين المُخلّفات الناتجة عن إنتاج زيت الزيتون في ابتكار عدّة منتجات أخرى على غرار مواد التنظيف ومواد التجميل، مبينة أن 20 بالمائة فقط من الزيتون يتم تحويله إلى زيت و80 بالمائة منها نفايات.

وأضافت سليمة بن جميع، أن مؤسّسة “CHO groupe” تقوم بتثمين هذه المخلفات وتحويلها إلى منتجات أخرى مُبتكرة، بهدف تنويع المنتجات وخلق حركيّة اقتصادية وخاصة حماية المحيط من هذه المخلفات، مبينة أن كل منتج يقع استغلال بقاياه ولا يقتصر الأمر على مخلفات الزيتون فقط، وهو ما يخلق قيمة مضافة ومصدرا إضافيّا لخلق الثروة.

وقالت بن جميع” إن مركز اهتمامنا هو القيمة الكبيرة لزيت الزيتون ولجميع المنتجات المشتقة منه، ونحن نعمل كل ما بوسعنا للتعريف بهذا المنتج من خلال الاستثمار والقيام بالدّراسات ووضع مخطّط اتصالي كبير للتعريف به على مستوى العالم وهو عمل استراتيجي ودقيق جدا بالنسبة لنا”.

المنافسة..

وبالنسبة للمؤسسات التونسية الأخرى التي تثمن منتجات زيت الزيتون، أكّدت بن جميع أن “السوق يسع الجميع وأن مؤسسة “CHO groupe” تشجع هذه المؤسسات”.

أمّا المنافسة مع الدول الأخرى، فقالت بن جميع: “إنها منافسة صعبة جدا لأن عدّة مؤسّسات عالمية تقوم بتوريد زيت الزيتون التونسي البكر وتقوم بخلطه واستغلاله في منتجات أخرى، كما أنهم لا يرضون بأن يزاحمهم منتوج تونسي في السوق ونحن نسعى دائما حتى تكون لنا مكانتنا في الأسواق العالمية وأن نزاحم منتجاتهم لأن منتجاتنا ذات جودة عالية وهي من زيت زيتون تونسي أصلي 100 بالمائة..”.

وكان الديوان الوطني للزيت أكد في بلاغ، أن تونس تفوقت وللمرة الأولى على إسبانيا التي أحرزت على 12 جائزة فقط في المسابقة العالمية لأحسن زيت زيتون معلب “ماريو سوليناس” 2024 التي ينظمها سنويًا المجلس الدولي للزيتون بإسبانيا.

وشارك في الدورة حوالي 113 مؤسسة تمثل 9 دول وهي تونس والجزائر وفرنسا واليونان وإيطاليا والبرتغال وإسبانيا وكرواتيا والصين.

ويشار إلى أن جائزة “ماريو سوليناس” للجودة، تأسست منذ موسم 2021/2000، وتسعى إلى تسليط الضوء على جودة زيت الزيتون الصافي المنتج في جميع أنحاء العالم.

وتشجع المسابقة منتجي زيت الزيتون أفرادًا كانوا أو جمعيات على تسويق زيوت الزيتون الممتاز، كما تهدف أيضًا إلى رفع مستوى وعي المستهلكين بهذا المنتج، وتشجيعهم على التعرف على خصوصيات الزيوت عالية الجودة.

 

Written by: Marwa Dridi



0%