الأخبار

مجلس الجهات والأقاليم يضم 77 إلى 79 عضوا وهذه تفاصيل انتخابه

today03/08/2023 2255

Background
share close

قال الناطق الرسمي باسم الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس، محمد التليلي المنصري اليوم الخميس 3 أوت 2023، إن الهيئة انطلقت في الاستعدادات والتحضيرات لانتخابات الغرفة الثانية للبرلمان “مجلس الجهات والأقاليم”.

وأضاف المنصري، لدى مداخلته في برنامج اكسبرسو، أنه سيقع البدء بانتخابات المجالس المحلية، في 279 معتمدية، وبالتالي سينبثق عنها 279 مجلس محلي، وستكون هذه الانتخابات مباشرة ويشارك فيها عموم الناخبين التونسيين، في دوائر انتخابية ضيقة ويكون الانتخاب فيها على الأفراد، وسيمثّل كل عمادة عضو مجلس محلي، ويتكون كل مجلس محلي من 5 أعضاء على أقل تقدير.

“انتخاب المجالس الجهوية غير مباشرة ولا تكون بمشاركة عموم الموطنين”

وأوضح أن عدد الدوائر الانتخابية هو 2155، بعد عملية التقسيم الترابي التي مكنت من إحداث 127 دائرة انتخابية جديدة.

وأضاف المنصري “بعد انتهاء مرحلة الانتخابات المباشرة للمجالس المحلية، ندخل مرحلة الانتخابات غير المباشرة، أي دون مشاركة عموم المواطنين، وذلك لانتخاب المجالس الجهوية من بين أعضاء المجالس المحلية، والتي ستكون عن طريق قُرعة تشرف عليها هيئة الانتخابات”.

وأوضح أن عدد المجالس الجهوية هو 24 مجلس على حسب عدد الولايات، ويتكون كل مجلس جهوي من 3 أعضاء عن كل مجلس محلي داخل الجهة، ويقع تجديد أعضاء المجالس الجهوية كل 3 أشهر، وإعادة عملية القُرعة.

الهيئة في انتظار عملية تقسيم الأقاليم وستكون بين 5 إلى 7 أقاليم

وأفاد المنصري بأن الهيئة في انتظار عملية تقسيم الأقاليم، والتي ستكون بين حوالي 5 إلى 7 أقاليم، وأوضح أن انتخابات مجالس الأقاليم تكون داخلية بين أعضاء المجالس الجهوية والمحلية، وتُفرز شخصا واحدا يمثّل كامل الإقليم.

وأشار ضيف برنامج اكسبرسو، إلى أن المجلس الوطني للجهات والأقاليم، سيضمّ 3 أعضاء عن كل مجلس جهوي وعضوا عن كل مجلس إقليم، ليضم حوالي 77 إلى 79 عضوا.

وستكون انتخابات المجلس الوطني داخلية بين مجالس الأقاليم والمجالس الجهوية، وهي الخطوة النهائية، التي ستفرز مجلس الجهات والأقاليم أي الغرفة الثانية للبرلمان.

هل يمكن للمترشح أن يكون عضوا في أكثر من مجلس نيابي؟

وأضاف المنصري أنه ليس من حق أي مترشح أن يكون عضوا في أكثر من مجلس نيابي، أي أنه لا يمكن لشخص واحد أن يكون عضوا في المجلس المحلي وعضوا في المجلس الجهوي وعضوا في المجلس الوطني للجهات والأقاليم.

وبخصوص عملية القُرعة، في انتخابات المجالس الجهوية، فإنه لا يمكن تجديد العضوية في مجلس الجهات بعد انتهاء فترة 3 أشهر لكل من يخرج إسمه في القرعة.

وقال إن المجالس المحلية هي التي ستُعنى بالجانب التنموي بامتياز، وما يزيد عن ذلك هو من اختصاص المجالس البلدية، وأضاف “هذا يتطلب وجود نص قانون ينقح مجلة الجماعات المحلية في خصوص علاقة المجالس المحلية ببقية المجالس على الصعيد الجهوي والمحلي”.

 

Written by: Asma Mouaddeb



0%