الأخبار

مسيرة لدعم خيارات رئيس الجمهورية والمطالبة بعدم التدخل الأجنبي

today19/05/2024 285

Background
share close

نفذت عدد من المواطنين صباح اليوم 19 ماي 2024، وقفة مساندة أمام المسرح البلدي تلتها مسيرة بشارع الحبيب بورقيبة لدعم خيارات رئيس الجمهورية قيس سعيد وقراراته وللمطالبة بعدم التدخل الأجنبي في الشأن الداخلي التونسي.

ورفع المشاركون الذين قدموا من تونس العاصمة وضواحيها ومن عدد من جهات الجمهورية في هذه الوقفة شعارات مساندة لرئيس الجمهورية على غرار “الشعب يريد قيس من جديد ” و”الشعب يريد سيادة وطنية ” “نعم للمحاسبة لا للتدخل الاجنبي” و”كلنا يد واحدة مع سيادة الرئيس لمحاربة الفساد والارهاب ” ” لا للتدخل الخارجي في شؤوننا الداخلية و “دعم القيادة والتاكيد على السيادة”.

وتوجه المشاركون في المسيرة بعد تنفيذ وقفة المساندة، باتجاه مقر السفارة الفرنسية بشارع الحبيب بورقيبة حاملين علما وطنيا كبير الحجم ومرددين هتافات تدعوا لعدم التدخل الأجنبي في القرار السيادي الوطني، ورافعين شعارات على غرار “بالروح بالدم نفديك يا علم “و”تونس حرة حرة والعميل على برة “.

واوضح النائب بالبرلمان عن جهة بني خداش من ولاية مدنين عبد السلام الحمروني في تصريح ل”وات” ، ان هذا التحرك جاء للدفاع عن السيادة الوطنية خاصة بعد التدخل الاخير من قبل فرنسا وبعض الدول الاوروبية في الشان الداخلي مؤكدا ان “تونس تعطي دروسا ولا تتلقاها والتاريخ يثبت ذلك” وفق قوله.

من جهته قال رئيس المجلس المحلي بمعتمدية بنبلة من ولاية المنستير فتحي العزابي ل”وات” ، إن تحرك اليوم والتجمع امام المسرح البلدي بالعاصمة يعد “هبة شعبية تلقائية جاءت للقول إن السيادة الوطنية خط احمر والشعب التونسي صاحب سيادة وطنية يعتز بها يقرر مصيره بنفسه وكذلك للتأكيد “اننا من مساندي قرارات رئيس الجمهورية ضد الفساد وضد لوبياته”  وفق قوله.

*وات

Written by: waed



0%