الأخبار

مشروع القانوني الانتخابي الجديد: هل يقصي المرأة؟

today07/09/2022

Background
share close

أكدت نائلة الزغلامي، رئيسة الجمعية التونسية النساء الديمقراطيات، اليوم الأربعاء 7 سبتمبر 2022 أن الدستور الجديد كارثي، على الحقوق والحريات وسيقيدها وفق تعبيرها.

وأشارت الزغلامي خلال ندوة صحفية للجمعية، إلى وجود تخوفات وهواجس من مشروع القانون الانتخابي، وخوف من فقدان مبدأ التناصف، وتواجد النساء في القرار السياسي، وفق قولها.

وأضافت، رئيسة الجمعية أن الدستور الجديد لا يضمن أيضا العدالة الاجتماعية، ولا يضمن حق الدولة والتزامها في مسألة الكرامة والتشغيل، وضمان عديد الحقوق للمواطن، قائلة “نحن متخوفين على الدولة المدنية”.

وأشارت رئيس الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات، إلى تصريح سابق لرئيس الجمهورية قيس سعيّد، يؤكد فيه أن الاقتراع سيكون على مبدأ الأفراد، الأمر الذي اعتبرته خطيراً وفيه إقصاء لمبدأ آلية التناصف.

ومن جهتها أكدت، الحقوقية وأستاذة القانون حفيظة شقير، أن الدستور الجديد ، معد لتكريس الدكتاتورية وإعطاء شرعية لرئيس الجمهورية ولتدعيم مكانته في البلاد.

وبينت شقير، أن الدستور الجديد يتضمن التراجع عن العديد من المبادئ، ولم يعتمد على مبدأ الفصل بين السلطات، والتراجع عن استقلالية القضاء والمحكمة الدستوية.

وعبرت الناشطة الحقوقية، عن تخوفاتها بشأن المساس من مكتسبات المرأة خاصة منها الحقوقية، داعية رئيس الجمهورية لاحترام مبدأ التناصف في الاقتراع، وإلا فإن القانون الانتخابي سيصبح غير دستوري، وفق وصفها.

ريم الحسناوي

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

الأخبار

المجمع الكيميائي التونسي: تضاعف كلفة صنع الأمونيتر يثقل كاهل المجمع

أفاد عبد الحفيظ بن عثمان مدير مركزي بالمجمع الكيميائي التونسي اليوم الأربعاء 7 سبتمبر 2022 خلال جلسة عمل بمقر اتحاد الفلاحة والصيد البحري حول الإستعداد لموسم الزراعات الكبرى أنهم على استعداد للزيادة في كميات الأسمدة التي سيقع ضخها في السوق المحلية من 300 ألف طن إلى 400 ألف طن. وشدد عبد الحفيظ بن عثمان مدير مركزي بالمجمع الكيميائي التونسي أن هناك مخزونا جاهزا لبداية الموسم يقدر بـ 60 ألف طن […]

today07/09/2022 1

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%