الأخبار

هشام اللومي: القطاع الخاص مستعد ليكون محركا للنمو في الجهات

today25/10/2021

Background
share close

قال هشام اللومي نائب رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021 إن النسيج الاقتصادي والصناعي والخدماتي في تونس مشرّف، وإن تونس كانت أول دولة في إفريقيا مصدرة للمواد الصناعية نحو الاتحاد الأوروبي عام 2010، وأن عديد القطاعات تواجه صعوبات اليوم في النسيج الاقتصادي عمقتها أزمة كوفيد19.

وأشار هشام اللومي نائب رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية في تصريحه لبرنامج إيكوماغ إلى أنه لابدّ من العمل على استراتيجيات قطاعية وصناعية، معتبرا أن البطالة هي أكبر مشكل في تونس حيث أن أكثر من 30 بالمائة من الشباب التونسي عاطل عن العمل.

وأضاف اللومي أن قطاع النسيج واعد جدا، وأنه لا بدّ من التوجه نحو القطاعات ذات القيمة المضافة العالية، واعتبر أن تونس تحظى بقدرة تنافسية، وبإمكانها إسراع الخطوات لخلق النمو بنسب مجدية وخلق مواطن الشغل.

وفيما يتعلق بالانتقادات التي يواجهها رجال الأعمال والصناعيون والحرفيون مؤخرا، ردّ اللومي “يجب أن نعمل مع بعضنا البعض وليس ضدّ بعضنا البعض”.

وأضاف اللومي “نعاني من ثقافة الفشل..والتركيز فقط على النقاط السلبية، في حين أن تونس تحظى بفرص كبيرة ويجب الترويج لها”.

واعتبر اللومي أن وضوح النصوص القانونية وتبسيطها من شأنه دفع وتشجيع الاستثمار، كما أفاد بأن الاتحاد دائما في تفاعل مع مختلف الحكومات في إعداد النصوص القانونية المتعلقة بالمجال الاقتصادي.

وشدد على أن البلاد في حاجة إلى المحافظة على النسيج الحالي مع دفع الاستثمار ودفع التصدير وهو ما يتطلبه برنامج الإنقاذ، كما أكد أن القطاع الخاص مستعد لدفع الاقتصاد مع تفادي انتقاد رجال الأعمال والصناعيين.

وأضاف القطاع الخاص مستعد ليكون محركا للنمو في الجهات وفي المناطق الساحلية وفي كل مناطق الجمهورية، وأضاف أن نقص الاستثمار في المناطق الداخلية سببه تردي البنية التحتية، حيث لا يمكن أن نطلب من المستثمر أن يتوجه لمناطق لا يتوفر فيها مناخ ملائم للاستثمار حتى بتوفير امتيازات له مقابل ذلك.

وأشار اللومي إلى وجود بطئ في الإنجاز، ودعا إلى تبسيط كل الإجراءات والقوانين المتعلقة بالاستثمار والتسريع في الإنجاز.

وشدد ضيف برنامج ايكوماغ على أهمية نشر ثقافة العمل واعتبر أن المستثمر التونسي مستثمر مُخاطر.

 

 

 

 

الكاتب: Asma Mouaddeb


المقال السابق

النهضة

الأخبار

قاضي التحقيق في مقر النهضة في مونبليزير والحركة توضّح

أوضحت حركة النهضة في بلاغ لها اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021 أن قاضي التحقيق تنقل اليوم إلى مقر الحركة بمونبليزير في إطار التحقيق فيما سمي بقضية "اللوبيينغ" التي رفعها الناشط السياسي والوزير الأسبق محمد عبو ضد حركة النهضة، وذلك قصد مواصلة عمله. وأكدت حركة النهضة في بلاغها أنها تحترم القانون في كل أنشطتها.  

today25/10/2021 2

تعليقات (0)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *


0%